اين تقع واشنطن

واشنطن هي إحدى الولايات الأمريكيّة والتي تقع ضمنها مدينة واشنطن التي تُعتبر العاصمة الأمريكيّة، فأين تقع كل من ولاية واشنطن ومدينة واشنطن؟

4 إجابات

كثيرًا ما يخلط النّاس بين ولاية واشنطن (Washington State) وواشنطن العاصمة (Washington DC)، وهما في الواقع مكانَين مختلفَين كليًّا، وإليك أهم مفاتيح التمييز بينهما:

  • واشنطن العاصمة لا تتبع لأيّ من الولايات الأمريكيّة المعروفة ولا حتّى لولاية واشنطن، وإنّما تبرّعت بأرضها كلّ من ولايتي فرجينيا وماريلاند لإنشائها في 16 يوليو من عام 1790م. تقع واشنطن العاصمة على طول نهر بوتوماك على الساحل الشرقي للبلاد، ويشير الاختصار (DC) اللاحق لاسمها إلى مقاطعة كولومبيا التابعة لها.

  • أما ولاية واشنطن، فتقع في منطقة شمال غرب المحيط الهادي على السّاحل الغربي للولايات المتحدة الأمريكيّة شمال ولاية أوريغون، إلى الغرب من ولاية إيداهو، وجنوب المقاطعة الكندية “كولومبيا البريطانية” (BC) على ساحل المحيط نفسه. سميت ولاية واشنطن بهذا الاسم نسبةً لأوّل رئيس يحكم الولايات المتحدة وهو الرئيس المشهور جورج واشنطن (المطبوعة صورته كذلك على فئة الدولار الواحد من الورقة النقديّة للبلاد).

إذًا؛ ولاية واشنطن تقع على السّاحل الغربي للولايات المتحدة بينما تقع واشنطن العاصمة على السّاحل الشّرقي. بالإضافة إلى ذلك، وفي الوقت الذي تشتهر به واشنطن العاصمة بحياتها المدنيّة الصّاخبة وفنّها المعماريّ المذهل وأنشطتها ومقرّاتها السياسيّة، تتميّز – على عكسها- ولاية واشنطن بحياة بسيطة، طبيعة وجبال خلّابة، بالإضافة إلى إلى أراضٍ زراعيّة شاسعة وزراعات متنوّعة.

أكمل القراءة

غالباً ما يتمّ الخلط بين ولاية واشنطن في الولايات المتحدة الأمريكيّة ومدينة واشنطن التي هي عاصمتها، ومع ذلك فإنّ المكانين مختلفان للغاية، حيث تقع ولاية واشنطن في المنطقة الشمالية الغربية العليا من الولايات المتحدة وتطلّ على المحيط الهادئ، لذا فإنّ واشنطن ليست غريبة على هطول الأمطار شبه الثّابت والطقس الغائم. ومع المحيط الهادئ إلى الغرب منها، ستصبح واشنطن محاطة بولايتين أخرتين ودولة أخرى، حيث تقع أوريغون جنوب واشنطن بينما تقع أيداهو شرقاً، وفي الشمال نجد الحدود بين الولايات المتحدة وكندا.

عندما يتعلق الأمر بالسكان، فإن ولاية واشنطن هي الولاية الثالثة عشرة من حيث عدد السكان في الولايات المتحدة، حيث يبلغ عدد سكانها 7،530،552 نسمة، كثافة المدينة كبيرة تقدّر بحوالي 106 أشخاص لكل ميل مربع من الأرض. غرب واشنطن أكثر ازدحاماً مع تركيزات أعلى من الناس في منطقة واحدة، لكن شرق واشنطن لا يزال لديه حصة عادلة من السكان.

ينجذب العديد من الأشخاص المهتمين بالزراعة والمياه إلى ولاية واشنطن بسبب مواسمها الممطرة وسواحل المياه الباردة والتضاريس المناسبة لزراعة الكثير من المحاصيل المختلفة. أمّا مدينة واشنطن العاصمة فهي تقع في مقاطعة كولومبيا والتي يشار إليها غالباً باسم العاصمة ببساطة، وتقع على الشاطئ الشمالي لنهر بوتوماك عند رأس الملاحة في النهر – أي عند نقطة العبور بين الممر المائي والنقل البري-، وتحدّ مقاطعة كولومبيا من الشمال والشرق والغرب ولاية ماريلاند، وتحدها من الجنوب ولاية فرجينيا على الشاطئ الجنوبي لنهر بوتوماك.

أكمل القراءة

واشنطن DC هي العاصمةُ الفيدراليّة للولايات المتحدة الأمريكيّة، وهي مِن تصميمِ المهندس الفرنسي بيير لانفان الذي عينه أول رئيس أمريكي جورج واشنطن لوضع تصميم للمدينة، وذلك عام 1783، على إثر إصدار الكونغرس الأمريكي قرارًا بإنشاء عاصمة دائمة للبلاد، وقد سميت عام 1790 باسم الرئيس الأمريكي جورج واشنطن.

تقع واشنطن DC في شرق الولايات المتحدة الأمريكية، على الضفة الشمالية الشرقية لنهر بوتوماك بين ولايتي ميريلاند التي تحدها من الشمال والشرق والجنوب، وولاية فرجينيا من جهتي الغرب والجنوب، كما تحيط بواشنطن العاصمة ضواحي تابعة لكلا الولايتين، وتبلغ مساحتها ما يقرب من 177 كيلو متر مربع، وواشنطن العاصمة لا تتبع لأي ولاية وإنما تقع في أراضي فيدرالية، ويوجد فيها المقرات الحكومية كالبيت الأبيض والبنتاغون.

أما بالنسبة لولاية واشنطن فتقع في القسم الشمالي الغربي من الولايات المتحدة الامريكية، على ساحل المحيط الهادي، وهي تقع شمال ولاية أوريغون وجنوب مقاطعة كولمبيا البريطانية الكندية، وأكبر مدنها مدينة سياتل التي تعد مركز صناعي وتجاري مهم وذو ثقل بالاقتصاد الأمريكي، وعاصمتها مدينة أولمبيا، انضمت ولاية واشنطن إلى الولايات المتحدة الأمريكية عام 1889، وهي الولاية الثانية والأربعون من حيث الترتيب، تعتبر ولاية واشنطن منتج رئيسي للخشب، فهي تمتلك مساحات واسعة من الغابات ذات التنوع الشجري.

أكمل القراءة

اين تقع واشنطن

يحد ولاية واشنطن من الشمال مقاطعة كولومبيا البريطانية، ومن الشرق أيداهو، ومن الغرب المحيط الهادي، والجنوب ولاية أوريغون، مساحتها 184.661 كيلو متر مربع، تتميز بالمضائق والخلجان منها خليج بيلينجهام، ومضيق جورجيا، يوجد فيها خمسة براكين خطرة وهي: جبل بيكر الجليدي، جبل رينييه، جبل سانت هليلينز، جبل آدامز، جبل جلاسير، تصنف جميعها براكين نشطة.

يعتبر نهر كولومبيا من أنهارها الرئيسية وأكبرها، من روافده نهر الأفعى ـ نهر أباريق ـ نهر ياكيما، وثلاثة آخرون، تم إنشاء 60 سداً على نهر كولومبيا لإنتاج الطاقة الكهرومائية، من أكبر بحيرات النهر بحيرة روزفلت، أما بحيرة شيلان المقصد السياحي الشهير في الولاية.

مناخها معتدل في فصل الصيف بارد في الشتاء. وعاصمتها أولمبيا، غير أن مدينة سياتل الحضرية هي الأكبر مساحة في ولاية واشنطن والمركز الرئيسي للصناعة والتجارة، يبلغ عدد سكانها 7.6 مليون نسمة وهم خليط من اسبانيا وآسيا، وأمريكا، وإفريقيا، سميت بهذا الاسم تخليداً للرئيس الراحل جورج واشنطن.

تكثر فيها الغابات الدائمة الخضرة، من أشجارها الصنوبر والأرز، والأرزة فهي المنتج الرئيسي للأخشاب، ومن أشجارها التفاح والقمح، وتعتمد على لحوم الماشية واللبن، تمتلك من المناظر الطبيعية الخلابة الكثير التي تجذب فيها السياح منها جزر سان بالقرب من كندا.

تصنف ولاية واشنطن بالمركز الرئيسي لصناعة الطائرات وسفن الفضاء والسفن البحرية، وأصبحت الولاية الثانية والأربعين في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1889.

تقع واشنطن المدينة في عاصمة الولايات المتحدة الأمريكية موطن الرئيس جورج واشنطن، تقع على الجهة الشمالية الشرقية لضفة نهر بوتوماك، تقدر مساحتها 177 كيلو متر مربع تحدها ولاية ميريلاند من الشمال الشرقي، وولاية فرجينيا من جهة الغرب والجنوب، ويرمز لها بالحرفين DC   والتي تعني مقاطعة كولومبيا.

في زمن رئيسها جورج واشنطن قام ببناء مبنى الكابيتول مركز الحكومة الذي يقع في وسطها، ويتفرع منه الشوارع بكافة الاتجاهات بحيث قسمتها إلى أربعة أقسام، القسم الشمالي الغربي، والشمالي الشرقي، والجنوبي الشرقي، والجنوبي الغربي.

يبلغ عدد سكانها قرابة 646000 نسمة، وهم خليط من أصحاب البشرة السوداء الذين يشكلون النسبة الأكبر وقسم من أصحاب البشرة البيضاء مع القليل من الهنود الأمريكيون والآسيويين.

تمتاز مدينة واشنطن بأبنيتها ذات التصميم البارع من الرخام الأبيض ومن أهمها البيت الأبيض مسكن رئيس الولايات المتحدة، ونصب جيفرسون التذكاري، وكاتدرائية واشنطن الوطنية، ليس هذا فقط وإنما منتزه ناشيول مول الذي يعتبر من أهم مواقعها السياحية لأنه يضم عدداً من المتاحف والنصب التذكارية، ومن متاحفها متحف التاريخ الطبيعي والمتحف الأميركي.

اقتصادها لا يعتمد على نوع محدد فهو متنوع من تجارة بكافة أشكالها وقسم من سكانها يعمل في الصناعة وبسبب معالمها السياحية الكبيرة تسهم السياحة في اقتصادها الأكبر.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "اين تقع واشنطن"؟