كيف يتحقق الاستثمار فى راس المال البشرى

يعتبر إيجاد طرق استثمار المال تحديًا حقيقًا لكثيرٍ من الناس، لكن كيف يتحقق الاستثمار فى رأس المال البشري؟

3 إجابات

ازداد وعي أصحاب الأعمال بضرورة تأهيل القوى العاملة وتدريبها، كشكلٍ من أشكال الاستثمار في رأس المال البشري، ويتم ذلك من خلال تطوير المهارات الفنية والشخصية للموظفين عبر إقامة ورشات العمل، والدورات التدريبية، إذ يزداد شعور العاملين بالرضا عن وظائفهم عند التأكد بأن إداراتهم تسعى لزيادة كفاءتهم وخبراتهم، وتتحسّن إنتاجيتهم، ويزداد ولاؤهم للمنظمة التي يعملون بها، كما يدرك الموظفون في المستويات الدنيا بأن هذه الوظيفة تتيح لهم إمكانية التطور والاحتراف، ومع مرور الوقت سيطمحون نحو المناصب العليا ويسخرون كامل إمكانياتهم في العمل.

من جهة أخرى قد تلجأ الشركات لإضافة بعض البنود لعقود العمل مع موظفيها، تتضمن الالتزام بمدة عمل إضافية محددة مقابل التدريب الذي يتلقاه الموظف في الشركة، أو منع الموظفين من العمل مع الشركات المنافسة، وذلك لحماية الاستثمارات الموظفة لهذا الغرض.

لن يستفيد جميع العمال من فرص تطوير المهارات التي تقدمها الشركة على حد سواء، كالعاملين من ذوي المهارات الثابتة، مثل القائمين على تشغيل الآلات في المعامل على سبيل المثال، لذا لابد للشركة هنا من ابتكار بعض الوسائل لتتمكن من مساعدة هؤلاء العمال على وضع نشاطات وأهداف مفيدة لهم، يُمكن ذلك من خلال الشراكة مع المنظمات أو المؤسسات المجتمعية وتوفير فرص لهؤلاء العمال و وضع أنشطة ترفيهية أو اجتماعية مثل القيام بالرحلات الترفيهيّة.

أكمل القراءة

تعتبر عبارة رأس المال البشري عبارة شائعة في ريادة الأعمال ومجال الاستثمار، ويعني رأس المال البشري القيمة الاقتصادية التي يحققها العامل من خلال مجموعة القدرات والإمكانيات الإبداعية التي يمكن أن تولد معه أو يكتسبها من خلال الممارسة، ومن الضروري تطوير رأس المال لتحقيق أفضل استثمار ممكن في أي مجال من مجالات الاستثمار.

ويعتبر من أفضل الطرق لتطوير رأس المال البشري:

  • زيادة الشعور بالرضا عند الموظفين: وذلك بتشجيع العامل ودعمه لتحسين قدراته الإبداعية وتطوير مهاراته من خلال تعليمه وتدريبه، ما يعطيه شعورًا بالرضا تجاه وظيفته، ويزيد من معدل الإنتاج.
  • مشاركة الموظف في اتخاذ القرارات: زيادة مشاركة الموظفين يجعلهم أكثر إنتاجية للشركة ويزيد شعورهم بالانتماء نحوها، كما أن انخراطهم في العمل يزيد طموحهم للتقدم الوظيفي ما يزيد من نسبة بقائهم في الشركة.
  • تحسين عائد الاستثمار: تعتبر زيادة رواتب الموظفين وتوفير فرص النمو والتعلم لهم استثمارًا في رأس المال البشري لشركتك، ما سيؤدي في النهاية إلى زيادة أرباحك.
  • زيادة التواصل بين الموظفين في الشركة: تبادل المعلومات بين الموظفين رؤساء ومرؤوسين بشكل رسمي أو غير رسمي يعد من أهم العوامل لتحسين كافة جوانب أداء الموظفين، وزيادة رضا الموظفين عن العمل ما يحسن الإنتاجية بشكل عام.

أكمل القراءة

بدايةً من المهم أن تعرف المعنى وراء مصطلح رأس المال البشري، وهو عبارة عن طريقة لتحديد القيمة الاقتصادية لمهارات الموظفين، ويعد أحد المكونات الأساسية للشركة؛ ويعتمد استثمار رأس المال على تعزيز هذه المهارات والذي بدوره سيزيد من رضا الموظفين ووفائهم للشركة، فضلًا عن دوره في زيادة أرباح الشركة عبر زيادة الإنتاجية وتحسين الجودة، ويمكن تحقيق ذلك عبر مجموعة من الخطوات من بينها:

  • مساعدة الموظفين على تطوير مهاراتهم: إذ يجب عليك تحسين مهارات موظفيك وفتح الطرق أمامهم لاكتساب مهارات جديدة، وذلك يتطلب بطبيعة الحال مواكبة المسؤولين للاحتياجات المتجددة التي تتطلبها الشركة.
  • قم بالاستثمار عبر أفضل المستلزمات والأدوات والمعدات: فلكي يستطيع الموظفون أداء مهماتهم بشكل جيد لا بد من توفير ظروف مناسبة في العمل كالأثاث الجيد والمعدات المكتبية التي تلبي حاجاتهم وحل جميع المشكلات التي تجعل بيئة العمل غير مريحة كالتلوث الصوتي والإضاءة غير المناسبة.
  • يجب عليك أن تتيح لمتخصصي الموارد البشرية تطوير طرق جديدة للاستثمار في رأس المال البشري: حيث تكمن مهمتك في إبلاغ أخصائي الموارد البشرية عن مدى أولوية تطوير رأس المال ودوره في قيادة الشركة كما يجب عليك ضمان تأمين تمويل جيد لتحقيق هذا الهدف وفق ما يقترحونه من حلول فهم الأكثر خبرة في هذا المجال.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "كيف يتحقق الاستثمار فى راس المال البشرى"؟