كيف يعمل المكيف

المكيف جهاز لا غنى عنه ولا أفضل منه في أجواء الحر الساخن، فلا يمكن تخيل حياة اليوم بدونه. لكن هل تعلم كيف يعمل المكيف؟

4 إجابات

المكيف والثلاجة، كلاهما يعملان وفقًا لنفس المبدأ، ولا يختلفان في شيءٍ قط، سوى المساحة المبردة، فعادةً تكون مساحة المتاح تبريدها في الثلاجة صغيرة ومعزولة، بينما المكيف قد يعمل على تبريد بيتٍ بأكمله.

المبدأ ذاته بسيط، وباقي العملية يعتمد على الوسائل الميكانيكية المتاحة، فبدايةً يحتوي المكيف على غاز قابل للتحول إلى الحالة السائلة والعكس يعرف بالغاز المبرد، فيعمل على نقل الهواء من داخل البيت إلى خارجه، باستخدام بعض الأجزاء المكونة للمكيف:

  1. ضاغط – compressor، ويوجد في الجزء الموجود خارج المنزل.
  2. مكثف – condenser، أيضًا في الجزء الموجود خارج المنزل.
  3. مبخر – evaporator، وهو الموجود في الجزء الموجود داخل المنزل.

وتبدأ العملية بوصول الغاز منخفض الضغط إلى الضاغط، حتى يضغط هذا الغاز محولًا إياه إلى سائل ذي حرارة مرتفعة بسبب تأثير الضغط.

فيصل إلى المكثف والذي بدوره يعمل على تبريد السائل من خلال الريش التوربينية التي تشبه إلى حد كبير تلك الموجودة في مبردات السيارات.

يخرج السائل من المكثف وهو بارد تمامًا، حتى يصل إلى المبخر من خلال فتحة ضيقة، وبوجود بعض الريش التوربينية على المبخر أيضًا، يسمح ذلك له بتبادل درجة الحرارة مع الهواء المحيط، فبإمتصاص حرارة الجو يتحول السائل إلى غاز مرة أخرى، عائدًا إلى الضاغط مرة أخرى حتى يكرر تلك الدائرة اللانهائية.

كيف يعمل المكيف

أكمل القراءة

المكيف هو عبارة عن جهاز يعدل درجة الحرارة والرطوبة وينقي الهواء ضمن الأبنية، حيث يؤمن مستويات مناسبة من الحرارة  والرطوبة لجسم الإنسان، ولذلك فإن المكيف لا يعتبر جهاز تبريد فقط بل يعمل على رفع أو خفض درجة حرارة الوسط المحيط بالإنسان بشكل يتلاءم مع طبيعة الجسم البشري.

بالنسبة للطريقة عمل المكيف بالإمكان تقسيمها إلى الخطوات التالية:

  • في البداية يبدأ المكيف دورة عمله بسحب الهواء الساخن الموجود في الغرفة عبر ثقوب موجودة في قاعدته، وينتقل هذا الهواء ليلامس أنابيب التبريد التي تحوي ضمنها سائل التبريد وهنا يتم خفض درجة حرارة الهواء وسحب الرطوبة الزائدة منه.
  • في المرحلة الثانية يمر الهواء من جزء التسخين ضمن المكيف والذي يستخدم في أوقات الشتاء الباردة لرفع درجة حرارة الهواء بدلًا من خفضها، حيث تدفع المروحة الهواء وتدخله إلى الغرفة مرة ثانية من خلال فتحات في مقدمة المكيف، فإذا كان جهاز التسخين لا يعمل فإن الهواء يرجع إلى الغرفة بحرارة أقل.
  • بعد ذلك يتم طرد الهواء الساخن إلى خارج البناء من خلال الجزء الثاني للمكيف والذي يركب خارج المبنى أو على الشرفة، ويحتوي على لوحات معدنية ومروحة تزيد من سرعة إخراج الهواء الساخن إلى الخارج.
  • تستمر دورة العمل للمكيف حتى يخرج الهواء الساخن بشكل كامل من الغرفة.

بالنسبة للمكيف الموجود في السيارة فإنه يعمل بنفس الآلية لكنه يكون أصغر بكثير ويوزع الهواء ضمن السيارة بطريقة مختلفة، حيث تتوضع أجزاء التبريد خلف لوحة عداد السيارة، أما وحدة الضغط والمكثف تقع في مقدمة السيارة ويتم ربط الجزأيين بواسطة أنابيب يمر خلالها الهواء البارد إلى داخل السيارة، وعلى عكس مكيفات المنازل تزود وحدة الضغط بالكهرباء عبر العمود المرفق لمحرك السيارة وليس بشكل مباشر.

أكمل القراءة

يدرك الجميع أهميّة المكيف في الحياة اليوميّة سواء بالمنزل أو العمل بالإضافة إلى أهميّته في المجال الصحي أثناء بعض العمليّات أو عند تصنيع الدواء كونه يضبط الحرارة ومعدّل الرطوبة في المكان المُركب فيه بآلية ميكانيكيّة ومنتظمة سواء للتبريد أو التسخين عبر أجزاءه التالية:

  • الجزء الداخلي: يعمل هذا الجزء كحجرة تبريد بشكل مشابه لجهاز التبريد في الثلّاجة المنزليّة ويحوي فتحات أسفل المكيف لسحب الهواء الساخن  وفتحات لطرح الهواء  البارد داخل الغرفة مع أنابيب حاوية على مائع تبريد.
  • الجزء الخارجي: مكون من لوحات معدنيّة ومروحة بهدف زيادة سرعة الهواء المُراد إخراجه.

آلية عمل المكيّف:

تسحب فتحات قاعدة المكيف الهواء الساخن من الغرفة وتنقله ليصبح مماساً لأنابيب التبريد الحاوية على مائع تبريد فيصبح الهواء بارداً ويتخلّص من الرطوبة الزائدة في هذه المرحلة، في حال استخدام المكيف بهدف التسخين ينتقل الهواء إلى القسم المخصص لذلك ويتم تسخينه وإطلاقه إلى الغرفة عبر فتحات في الواجهة، أمّا في حال استخدامه بهدف التبريد يتم طرح الهواء الساخن إلى خارج الغرفة عبر جزء المكيف المركب خارجاً، وتعاد الآلية دوريّاً حتّى يتم إخراج جميع الهواء الساخن إلى الخارج، وبنفس الآلية تقوم مكيفات السيارات بالتبريد.

أكمل القراءة

يعمل المكيف في خطوات سهلة وروتينية سواء كان الغرض تبريد أو تسخين الهواء المُحيط:

  1. في البداية يسحب المُكيّف الهواء المُحيط في الغرفة عبر فتحات موجودة في أسفله أو قاعدته.
  2. ينتقل هذا الهواء إلى داخل المكيف ويُصبِح على تماس مُباشَر مع أنابيب تبريد تحوي مائع تبريد يدور بداخلها، نتيجةً لهذا التماس تنقُص درجة حرارة الهواء فيزداد برودة وتقلّ نسبة الرطوبة فيه –إن وجِدت- إلى حد كبير.
  3. ومن ثمّ ينتقِل هذا الهواء إلى قسم التسخين، فإذا كان هذا القسم قيد التشغيل يُسخَّن الهواء وغالبًا ما تلجأ لتشغيل هذا القسم عندما تكون درجات الحرارة مُنخفِضة بالعموم، أمّا إذا كان هذا القسم مُعطّل أو غير مُشغّل سيبقى الهواءُ باردًا.
  4. لتقوم المروحة بالخطوة الأخيرة، وتطرح هذا الهواء البارد أو الساخن داخل الغرفة من جديد من خلال فتحات أخرى موجودة في المُكيف.
  5. لم ينتهِ عمل المُكيف هنا فالآن حان دور طرح الهواء الساخن خارجًا، ولا تتمّ هذه الخطوة من خلال قسم المُكيف الداخلي الموجود في الغرفة، بل من خلال القسم الخارجي من المُكيف والذي غالبًا ما يتواجَد على الشرفات أو في حديقة المنزل وغيرها من الأماكن المكشوفة، ويتكوّن هذا الجهاز من لوحات معدنية ومروحة تطرَح الهواء الساخِن إلى الخارج.

كيف يعمل المكيف

في الحقيقة لا تقتصر فائدة المكيف على زيادة الرفاهية في الحياة الشخصية أو الاجتماعية من خلال تأمين جو مُناسِب وحرارة معتدلة في منازلنا فقط، بل يُعتبَر هذا الاختراع من أهم الاختراعات في المجال الصناعي والطبي بشكل عام، فهل تعلم أنّ الأطباء لا يستطيعون الاستغناء عن المكيف في العديد من العمليات الجراحية وخاصّة القلبية منها كونها تتطلّب درجة حرارة معينة في الغرفة لا يجب أن تتغيّر بشكل مُفاجِئ، وكذلك الحال في مُعظَم معامل تصنيع الأدوية والصناعات والمنتجات الكيماوية وغيرها.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "كيف يعمل المكيف"؟