لماذا سميت الدولة العباسية بهذا الاسم

لا شكّ أن صيت الدولة العباسية ذاع نتيجة قوة حكمهم، وهكذا حتى أصبح اسم الدولة العباسية يشكل أحد أبرز معالم القوة والسيطرة في ذاك العصر. فلم سميت بهذا الاسم؟

4 إجابات

اكتسبت الدولة العباسية (تلك القوة الإسلامية الكبيرة وريثة الخلافة الأموية) اسمها من محمد العباس وهو عم الرسول عليه الصلاة والسلام ( الذي توفي سنة 653م)، ويعود نسبه لبني هاشم من قبيلة قريش في مكة. انتقل الحكم للعائلة العباسية عام 718 بعد أن قام العباسيون بالاستيلاء على الخلافة والإطاحة بالأمويين، وقد لاقى العباسيون شعبيةً ودعمًا لا سيما من العرب الشيعة والفرس في خراسان.

كانت بدايتها بثورةٍ قادها أبو مسلم عام 747، هُزم فيها مروان الثاني آخر الخلفاء الأمويين من خلال معركة نهر الزاب الكبير في بلاد ما بين النهرين، وتم تتويج أبو العباس الصفائي أول الخلفاء العباسيين، الملقب بالسفاح لكثرة الدماء التي أسالها.

اتسمت الامبراطورية في عهد العباسيين بالقوة والهيبة، وحققت تطورًا في مختلف المجالات كالتجارة والصناعة والفنون والعلوم، لا سيما في عهد كل المنصور وهارون الرشيد والمأمون، لكن هذه القوة وهذا الازدهار لم يدم طويلًا، وبدأ الانحدار في عهد المعتصم لا سيما عندما قام بضم بربر غير مسلمين والسلاف وقوات مرتزقة خاصة التركية في جيشه الشخصي.

وكانت النهاية الحقيقية على يد القائد المغولي هولاكو الذي شن هجمات قوية على العرب قُتل فيها آخر الخلفاء العباسيين المستعصم بالله 1258 م وسيطرة المغول على العاصمة العباسية بغداد، وهكذا انتهت فترة الخلافة العباسية.

أكمل القراءة

اكتسبت الدولة العباسية اسمها من الخليفة أبو العبّاس عبد الله بن محمد بن على بن عبد الله بن عباس بن عبد المطلب، الذي تعود أصوله إلى قبيلة قريش في مكة، وهو عم الرسول محمد، وصلت الدولة العبّاسية إلى الخلافة عبر عدة حروب ونزاعات مع الدّولة الأموية، وبدعم من الشّيعة العرب والفرس المتمركزين في خرسان بقيادة أبو مسلم الخرساني، الذي أعلن التّمرد المفتوح في سنة 747 م، أودى التّمرد إلى هزيمة أخر الخلفاء الأمويين مروان الثّاني، وإعلان قيام الخلافة العبّاسية وعاصمتها بغداد في عام 750 م، بعد معركة نهر الزاب العظيم وأعلن على إثرها الخليفة أبو العبّاس عبد الله السّفاح أول الخلفاء العبّاسيين، ولُقّب بالسّفاح بسبب الدّماء الكثيرة التي تسبب بهدرها.

ساهمت العديد من الظروف التي كانت سائدة في العصر الأموي بدعم الخلافة العبّاسية وانتشارها، أهمها دعم العرب غير المسلمين الذين كانوا يعرفون باسم “الموالي” والذين كانوا قد حرموا من الكثير من حقوقهم ومُيّزوا عن باقي الشّعب في العهد الأموي، إلا أن العبّاسيين عملوا على إلغاء كل تلك التّمييزات وساووهم مع فئات المجتمع الأخرى، بل حتى عمدوا إلى تسليمهم العديد من المناصب المهمة في مؤسسات الدّولة.

بالرغم من الازدهار الكبير والنفوذ الواسع للدولة العبّاسية، إلا أنها مثل جميع الخلافات الأخرى بدأت بالتقهقر والضعف، إلى أن استطاع القائد المغولي هولاكو هزيمة آخر الخلفاء العبّاسيين المستعصم بالله في عام 1258 وإعلان سقوط بغداد بيد المغول.

أكمل القراءة

بدأت الدولة العباسية بعد اندثار الدولة الأموية عام 720 م واستمرت حتى عام 1258 م. أما عن سبب تسميتها بهذا الاسم فهو نسبةً للعبّاس بن عبد المطلب عم الرسول محمد وأحد أصحابه. مع العلم أنه توفي في فترة الأمويين، إلا أن أفراد عائلته وأحفاده أخذوا الراية منه وتابعوا ما بدأه بعد حصولهم على دعم كلٍّ من الشيعة والفرس في خراسان.

تعتبر هذه الفترة من أهم فترات الدولة الإسلامية، كما تشكل مرحلةً انتقاليةً للمسلمين تمثّل الازدهار والعصر الذهبي للعرب، على نقيض ما كانت تمر به أوروبا من ظلامٍ وجهلٍ. حيث بدأ العرب في تلك الفترة بترجمة آلاف النصوص العلمية والأدبية إلى اللغة العربية، كما اشتهرت الزخرفة بجميع أشكالها.

انتهت الدولة العباسية كما انتهت الأموية من قبلها عام 1258م؛ عندما بدأ جنكيز خان هجماته على العرب من بغداد العاصمة العباسية ومسكن المكتبة العظيمة التي احترق معظمها نتيجة للغزو. وهناك قُتل آخر خليفةٍ عباسي وهو المستعصم بالله مع ما يزيد عن 800 ألف عباسيٍٍّ آخر حسب ما جاء به المؤرخون.

أكمل القراءة

الدولة العباسية هي الخلافة الإسلامية الثانية جاءت بعد الخلافة الأموية، تأسست عام 750م واستمرت حتى سقوطها في يد المغول عام 1258م، سُميت الدولة العباسية بهذا الاسم نسبةً إلى العباس بن عبد المطلب (568 م – 652 م) الهاشمي من قبيلة قريش في مكة، وهو عمّ رسول الإسلام محمد عليه الصلاة والسلام.

فمنذ عام 718م بدأت مطامع العائلة العباسية في الاستيلاء على الدولة الأموية، وقد نجحوا  في كسب الدعم والتأييد من العرب الشيعة والفرس الذين كانوا متواجدين في خراسان، واشتعلت ثورة بقيادة أبو مسلم عام 747 ضد الخلافة الأموية للسيطرة والاستيلاء عليها. وبعد ثلاث سنوات عام 750م وقعت معركة كبيرة سُميت بمعركة الزاب الكبرى أو معركة الزاب الأعلى، أدّت إلى هزيمة مروان الثاني (آخر الخلفاء الأمويين)، وتمّ إعلان قيام الدولة العباسية وتنصيب أبو العباس السفاح أول خليفة عباسي.

وممّا ساعد في ازدياد نفوذ الدولة العباسية بشكلٍ كبير، هو قبولها بانضمام المسلمين من غير العرب إلى الجيش الذين رفضتهم الدولة الأموية سابقًا وأطلقت عليهم اسم الموالي، لكن مع استلام العباسيين الحكم منعوا ذلك التمييز ولم يعد يُطلق عليهم اسم الموالي، فقد أصبحوا كبقية الفئات، وقد ساهم ذلك في انضمامهم إلى الجيش بأعداد كبيرة، وزاد على ذلك استلامهم لمناصب مختلفة في الدولة، بل وأصبحت الدولة العباسية تسيطر بشكل أكبر على تجمعات سكانية مختلفة، بعيدة عن العاصمة بغداد.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "لماذا سميت الدولة العباسية بهذا الاسم"؟