لماذا نكتب مسؤول وليس مسئول

سواء في المواقع أو على شاشات التلفاز، نلاحظ البعض يكتب “مسؤول” (وهي أصح) وآخرون يكتبون “مسئول”، فلماذا نكتب مسؤول وليس مسئول؟

4 إجابات

اللغة العربية لغةٌ واسعةُ تحمل بين طياتها الكثير من القواعد والنحو والصرف، واعتمد العلماء في إنشاء هذه القواعد على القرآ ن الكريم فهو المرجع الأساسي فيها. وتحتوي اللغة العربية على الكثير من الهمزات، وتعد الهمزة من أكثر الحروف العربية التي تكتب ويخطئ بها الكُتاب والعامة. كما أن للهمزة مواضع في الكتابة فتكتب في أول الكلمة مثال (أكل ) وفي وسط الكلمة  مثال (بئر ) وفي آخر الكلمة  مثال (دفء ) ولكل حالة من هذه الحالات قاعدة تخصها.

سوف نخص حالة من حالات الهمزة عند وقوعها في وسط الكلمة وهذه هي قاعدتها:

  • إذا وقعت ساكنة بعد ضم فإنها تكتب على واو مثال (مؤمنون ـ لؤلؤ ـ يؤذي ـ يؤنس ـ رؤية ).
  • إذا وقعت مفتوحة بعد ضم مثال (فؤاد ـ سؤال ـ يؤازر ).
  • إذا وقعت مضمومة بعد فتح مثال ( يؤم ـ تؤم ـ مؤونة ـ نؤوم ).
  • إذا وقعت مضمومة بعد ضم مثال ( شؤون ـ رؤوس ـ فؤوس ـ كؤوس ).
  • إذا وقعت مضمومة بعد ساكن مثال ( التفاؤل ـ التثاؤب ـ مسؤول ).

نرجع إلى كلمة مسؤول ونجد أن الصحيح في كتابة الهمزة على واو كما ذكرت في القرآن الكريم { وقفوهم إنهم مسؤولون} سورة الصافات. غير أننا نجد إخوتنا المصريون يكتبون الهمزة على نبرة في كلمة مسئول فأصبح الخلاف في كتابتها بين أهل الشام والمصريين فاعتبرت كلا الحالتين صحيحتين لغوياً.

أكمل القراءة

هناك أنواع عديدة من الهمزات، مثل الهمزة الأولية والهمزة المتوسطة والهمزة المتطرفة، واسم كل همزة يدل على موقعها، ولكل حالة من هذه الحالات هناك طرق عديدة لكتابتها، ولكن تبعاً لقواعد معينة.

فالهمزة المتوسطة يمكن كتابتها بعدة أشكال وهذه الأشكال هي إما على نبرة، أو على السطر أو على ألف أو على واو، وفي الحالة العامة حتى نعلم طريقة كتابتها نقوم برؤية حركة الهمزة ونقارنها مع حركة الحرف الذي يسبقها، وبعد المقارنة نختار الحركة الأقوى، حيث أنّ أقوى الحركات هي الكسرة ثم الضمة فالفتحة وأخيراً السكون.

وبعد اختيار الحركة الأقوى نقوم بكتابة الهمزة على الحرف الموافق لها.

  • الكسرة تقابلها النَبِرة.
  • الضّمة تقابلها الواو.
  • الفتحة يقابلها الألف.
  • والسكون يقابلها السطر.

وهناك بعض الحالات الشاذة التي يتم فيها الأستغناء عن القواعد السابقة وهذه الحالات هي:

  • الهمزة المتوسطة المفتوحة بعد ألف ساكنة تكتب على السطر مثل “قراءَة”.
  • الهمزة المتوسطة المفتوحة بعد واو ساكنة تكتب على السطر مثل “مروءَة”.
  • الهمزة المتوسطة المفتوحة بعد ياء ساكنة تكتب على نبرة مثل “هيئَة”.
  • الهمزة المتوسطة المضمومة بعد ياء ساكنة تكتب على نبرة مثل “ميئُوس”.

وبتطبيق القواعد السابقة على كلمة “مسؤول” يمكننا أنّ نرى بأنها همزة متوسطة  وليست واحدة من الحالات الشاذة، فيتوجب علينا مقارنة الحركات، فحركتها الضمة وحركة الحرف الذي قبلها السكون والضمة أقوى من السكون ويناسبها الواو، لذلك تُكتب “مسؤول” وليست “مسئول”.

أكمل القراءة

يحتار الكثيرون في طريقة كتابة الهمزة، في الحقيقة هناك العديد من الحالات والمواضع التي تُكتب فيها الهمزة كما يلي:

  • همزة القطع في وسط الكلام: ويكون توسط الهمزة أصلي مثل كلمة “فأس” ، أو عارض مثل “جزءان”.
  • الهمزة المتوسطة على الألف: وهذا النوع يشمل ثلاث حالات، إذا كانت الهمزة مفتوحة وما قبلها مفتوح مثل سأل، أو مفتوحة وما قبلها ساكن مثل مسألة، أو ساكنة وما قبلها مفتوح مثل كأس.
  • الهمزة المتوسطة على النبرة: مثل (ناشئين، سُئل، يئس، فئة، بئر).
  • الهمزة المتوسطة على السطر: مثل (قراءة وجزءان).

أخيرًا الفئة التي تنضم لها كلمة مسؤول وهي الهمزة المتوسطة على الواو، يتساءل البعض لماذا تصح كلمة مسؤول ولا تصح مسئول، ببساطة لأنه من شروط كتابة الهمزة المتوسطة على الواو هو أن تكون الهمزة مضمومة عند النطق وما قبلها ساكن كما هو الحال في كلمة مسؤول.

وهناك رأي يرجح صلاحية كلتا الكلمتين (مسؤول ومسئول) باعتبار أن الأولى هي الأكثر تداولًا في الكتابة المصرية أمّا الثانية فتنتمي للطريقة الشامية. أما من الناحية الإملائية فمسؤول هي الأصح طبقًا للقواعد سالفة الذكر، ونجد أنها تُكتب في القرآن الكريم كمسئول وليس مسؤول، وهنا نقول أن للقرآن قواعده الخاصة.

أكمل القراءة

لماذا نكتب مسؤول وليس مسئول

تعتبر اللغة العربية من أعرق اللغات في العالم، وتعد من أغنى اللغات التي تحتوي على كلمات ومفردات، كما أن لها قواعد صرف ونحو خاصة بها، حالها كحال اللغات الأخرى، وقد أسست القواعد من القرآن الكريم الذي يعتبر أقدم مرجع للغة العربية وأكثرها موثوقية.
كثيراً ما يخطئ الناس بكتابة الهمزات، وتعد الهمزة التي تأتي في وسط الكلمة من أكثرها صعوبة، وفيما يلي بعض القواعد البسيطة لكتابة الهمزة:

  • الهمزة التي تأتي في أول الكلمة: تكتب على حسب حركة الحرف، فإذا كانت الضمة أو الفتحة تكتب فوق الألف، ومثال عليها أُطروحة وأَحمد، أما إذا كانت حركتها الكسرة فتكتب تحت الألف ومثال عليها إِسراء.
  • الهمزة التي تأتي في وسط الكلمة: تتبع لحركتها وحركة الحرف الذي قبلها، ونختار الأقوى وما يناسبه من حرف، فإذا كانت الحركة الأقوى الضمة تكتب الهمزة على واو، وإذا كانت الفتحة تكتب الهمزة على ألف، وإذا كانت الكسرة تكتب الهمزة على ياء غير منقوطة، وترتيب الحركات حسب قوتها من الأكثر للأقل، الكسرة ثم الضمة ثم الفتحة ثم السكون، ومثال على كل واحدة لُؤْلؤة ومنشَأْة وابتداْئِية.
  • هناك بعض الاستثناءات، في حال كانت الهمزة مفتوحة وسبقت بألف ساكنة تكتب على السطر مثل براءة، وتكتب على ياء غير منقوطة إذا كانت مسبوقة بياء ساكنة وحركتها الفتحة، وأيضاً عند قدومها مضمومة مسبقة بياء ساكنة.

ففي كلمة مسْؤُول، ننظر إلى حركة الحرف الذي قبلها وهي السكون، وحركة الهمزة وهي الضمة، وتعتبر الضمة أقوى، ولذلك تكتب على الهمزة على واو.

  • الهمزة التي تأتي في آخر الكلمة: فتكتب حسب حركة الحرف الذي يسبقها، أي الحرف ما قبل الأخير، وذلك لأن حركتها تتغير حسب موقع الكلمة من الإعراب، مثل إنشاْء، دفْء، استهزَأ، ينشِئ

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "لماذا نكتب مسؤول وليس مسئول"؟