لماذا يصبح لون القمر برتقالي

ظاهرة مدهشة ونادرة حين يتحول القمر من لونه الرمادي المعتاد إلى اللون البرتقالي والأحمر لمدة محددة، فهل تعلم لماذا يصبح لون القمر برتقالي؟

4 إجابات

يظهر القمر في معظم أيام الشهر بحجمه الطبيعي وبلون أصفر أو رمادي، لكن في بعض الأيام يمكنك ملاحظة أنّه يبدو كبيرًا وبلونٍ برتقاليٍ أو أحمر، يطلق على القمر في هذه الحالة اسم القمر الوهمي أو وهم القمر، تفسر هذه الظاهرة وفق ما يلي:

  • لون القمر برتقالي: تعود أسباب تلون القمر باللون البرتقالي إلى الغلاف الجوي وعملية تصفية الأطوال الموجبة لألوان الطيف الضوئي، أنت تعلم أنّ القمر يأخذ نوره من الشمس ويعكسه إلى الأرض، فعندما تنظر إلى القمر يعمل الغلاف الجوي كمصفاة تعزل بعض ألوان الطيف ذات الطول الموجي القصير وتمنع وصولها إلى الأرض وتسمح للألوان ذات الطول الموجي الطويل كالبرتقالي والأحمر فقط بالمرورمباشرةً إلى عينيك، لذا يظهر القمر بلونٍ برتقالي مُحمر.

  • كبر حجم القمر: تفسر هذه الظاهرة بأن القمر يقترب من الأرض قليلًا لكن ليس بالحجم الحقيقي الذي تظهره العين، إذ تقوم العين بعملية الخداع، فعندما يقترب الفمر يظهر بين الأبنية والأشجار بالتالي تقوم العين بمقارنة حجمه مع حجم تلك الأشياء فيبدو كبيرًا، أمّا عندما يكون ظاهرًا في السماء لوحده لا يوجد شيء للمقارنة معه فيبدو صغيرًا.

معلومة: هل تعلم بأن اللون الحقيقي للشمس هو أبيض وهي تبدو بيضاء في الفضاء الخارجي بسبب عدم وجود غلاف جوي يحيط بالناظر يمنع مرور كامل حزمة الطيف.

أكمل القراءة

القمر هو من الأجرام السماوية التابعة للأرض، ويحتل المرتبة الخامسة من حيث الحجم بين أقمار المجموعة الشمسية، كما يتميز بأنه الأكثر إشعاعًا في سماء الكرة الأرضية ليلًا، حيث يطل بلونه الرمادي أغلب الأوقات، ولكن في بعض الأحيان يتلون القمر باللون البرتقالي، ويعود سبب ذلك لحدوث ظاهرة الخسوف الكلي.

حيث تحدث هذه الظاهرة عندما تقع الأرض بين الشمس والقمر، مما يؤدي لدخول القمر في ظل الأرض، وحجب أشعة الشمس عنه، ولكن تصل بعض هذه الأشعة إلى القمر عن طريق عبورها خلال أطراف الغلاف الجوي للأرض، مما يفقد درجات اللون الأزرق، وتبقى درجات اللون البرتقالي والأحمر، ليضيء القمر بها عندما تصل إليه.

كما يوجد عدة أسباب أخرى تجعل القمر يظهر باللون البرتقالي، ومن هذه الأسباب نذكر:

  • تشتت الضوء عبر الغلاف الجوي عندما يكون القمر قريبًا جدًا من الأفق، حيث تتبعثر الألوان التي تمتلك أطوال موجية قصيرة كاللون الأزرق، في حين تعبر االألوان لتي تملك أطوال موجية طويلة كاللون البرتقالي والأحمر خلال الغلاف الجوي.
  • وجود تلوث في الغلاف الجوي كذرات الغبار والدخان كبيرة الحجم. بالإضافة لوجود جزيئات سحابية بأعداد أكثر من المعتاد، مما يسبب مزيداً من تشتت الضوء.
  • يأخذ القمر مسارت عديدة تختلف من ليلة لأخرى، بسبب دورانه حول نفسه وحول الأرض التي تدور بدورها حول الشمس، مما يؤدي لاختلاف زوايا رؤيته، فيظهر القمر أحيانًا باللون البرتقالي.

أكمل القراءة

نرى القمر باللون الرمادي عادةً خلال كامل السنة بغض النظر عن شكله، لكن في أوقات محددة نلاحظ تحوّل لونه إلى البرتقالي أو الأصفر أو الأحمر، السبب في ذلك ليس تغيّر لون القمر ذاته وإنّما محصلة ما يلي:

  •  زاوية رؤيتنا الخاصة: يدور القمر حول الأرض دورة كاملة كل شهر وفي نفس الوقت تدور الأرض حول محورها وحول الشمس بفترات زمنيّة مختلفة، وبهذا يأخذ القمر مسار مختلف في السماء كل ليلة.
  •  تكوين الغلاف الجوّي: والذي هو عبارة عن غازات متعددة وجسيمات تمتص وتشتت الضوء.

عندما يكون القمر على ارتفاع منخفض بالقرب من خط الأفق، سيكون لون القمر مختلف نتيجة سماكة الغلاف الجوي للأرض بحيث تقوم جسيماته بتشتيت وامتصاص الأطوال الموجيّة الأقصر من الطول الموجي للضوء كالأزرق والأبيض، بينما هي غير قادرة على امتصاص الأطوال الموجيّة الأطول من الضوء والتي هي البرتقالي والأحمر والأصفر ولهذا السبب نرى القمر أو الشمس بهذه الألوان.

وأيضاً يُمكن أن نرى القمر عالياً وبلون برتقالي وذلك بسبب الحالات التي تسبب امتلاء الجو حول الأرض بالغبار والتلّوث والدخان التي بدورها تقوم بامتصاص وتشتيت الأطوال الموجيّة القصيرة دون الطويلة بما يُسهم بظهور القمر باللون البرتقالي.

أكمل القراءة

في كثير من الأحيان يبدو القمر بحجم أكبر من المعتاد وبلون برتقالي متوهج، كلما كان أقرب إلى الأفق بالنسبة للناظرين إليه من سطح الكرة الأرضية، ويعود ذلك لعدة أسباب تتعلق بالغلاف الجوي للأرض، وبالزاوية التي تنظر من خلالها إلى القمر.

بالنسبة للغلاف الجوي المحيط بالأرض بالإمكان اعتباره غطاء يحيط بالأرض من كافة الجهات، وباعتبار أن القمر لا يصدر أية أشعة وإنما يعكس الأشعة التي ترد إليه من الشمس، فإن الأشعة التي تنعكس عن سطح القمر تخترق الغلاف الجوي لتصل إلى سطح الأرض، وعندما يكون القمر على مستوى قريب من الأفق فإن المسافة التي يقطعها الضوء المنعكس عنه إلى الأرض تكون أطول مقارنة بالمسافة التي تقطعها الأشعة في حال كان القمر على المحور المتعامد مع الأرض، وهذا هو أحد الأسباب لرؤية القمر بلون برتقالي في هذا التوقيت.لماذا يصبح لون القمر برتقالي

كما أن الغلاف الجوي المحيط بالأرض يتضمن الكثير من جزيئات العناصر، والأمر الذي يحدث عند مرور الضوء المنعكس من القمر عبر هذا الغلاف أن الجزيئات الموجودة ضمنه تشتت الأمواج الضوئية إلى أمواج قصيرة بلون أزرق، أما الأمواج الضوئية الطويلة ذات اللون الأحمر تتمكن من اختراق الغلاف الجوي للوصول إلى سطح الأرض، وهذا هو سبب رؤية القمر بلون البرتقالي أو الأحمر المتوهج، وفي حال كون القمر يقع بالقرب من خط الأفق فإنه وبسبب طول المسافة لوصول الضوء يتشتت القسم الأكبر من الأمواج الضوئية القصيرة، وتصل إلى الأرض الأمواج الحمراء الطويلة.

لماذا يصبح لون القمر برتقالي

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "لماذا يصبح لون القمر برتقالي"؟