ماذا سيحدث إذا لامس أحد أجزاء الجسم التيار الكهربائي؟

1 إجابة واحدة

تختلف الأذية حسب شدة التيار المُلامس، وتتناسب شدة التيار مع الاستطاعة، ولا علاقة لسطح التماس مع شدة الأذية، كما أن الإصابة السطحية تكون صغيرة مقارنة بالإصابة العميقة الحاصلة، فبخلاف أي أذية أخرى تكون المناطق المرئية من التنخر النسيجي بالتيار الكهربائي صغيرة جدًا بالقياس إلى الأذية الحقيقية التي تتوضع بالعمق.

إذا لامس أحد أجزاء الجسم التيار الكهربائي مثل الأصابع واليد، سيدخل التيار الكهربائي ويسير عبر النسج ذات المقاومة الأقل للتيار الكهربائي وهي عموماً:

  • الأعصاب.
  • الأوعية الدموية.
  • العضلات.
  • الجلد الرطب الرقيق يمرر التيار أكثر من الجلد الجاف السميك.

أقل الأنسجة مقاومة للتيار الكهربائي هي الأعصاب، وأشدها مقاومة هو العظم.  يترك التيار الجسم في منطقة موصولة بالأرض، هي بشكل وصفي القدمين.

مستويات الأذية: تختلف الأذية الحاصلة حسب الأعضاء المصابة:

  • العضلات: تتحفز العضلات عبر الكهرباء، ويعتمد التأثير على شدة التيار ونوع العضلات التي ينتقل خلالها:
  1. عندما يمر تيار أعلى من 10 مللي أمبير من خلال العضلات القابضة، مثل تلك الموجودة في الساعدين، فإنه يسبب تقلصًا مستمرًان للك قد لا تتمكن الضحية من ترك مصدر التيار، مما يجعل مدة الاتصال أطول وتزيد من حدة الصدمة.
  2. عندما يمر تيار أعلى من 10 مللي أمبير عبر العضلات الباسطة، فإنه يسبب تشنجًا عنيفًا، وفي حال كانت العضلات هذه ذات تأثير كبير كباسطة الورك ، فقد يتم دفع الضحية، عدة أمتار!.
  3. قد تمزق العضلات والأربطة والأوتار نتيجة للانكماش المفاجئ الناجم عن صدمة كهربائية، يمكن أيضًا حرق الأنسجة إذا كانت الصدمة مستمرة أو كان التيار مرتفعًا.
  • القلب: إذا كان تيار 50 مللي أمبير يمر عبر القلب، يمكن أن يسبب توقف القلب، نتيجة حدوث الرجفان البطيني ، يتوقف القلب عن الضخ ويتوقف الدم عن الدوران، يفقد الضحية وعيه ويموت بسرعة إذا لم تتم استعادة نبض القلب السليم باستخدام جهاز يسمى جهاز تنظيم ضربات القلب.
  • الجهاز العصبي: عندما تتأثر الأعصاب بصدمة كهربائية، فإن العواقب تشمل الألم أو الوخز أو التنميل أو الضعف أو صعوبة تحريك أحد الأطراف، قد تزول هذه التأثيرات بمرور الوقت أو تكون دائمة. يمكن أن تؤثر الإصابة الكهربائية أيضًا على الجهاز العصبي المركزي. عندما تحدث صدمة ، قد يكون الضحية في حالة ذهول أو قد يعاني من فقدان الذاكرة أو النوبات أو توقف التنفس.
  • يمكن أن تسبب الصدمة حروقًا في الأنسجة والأعضاء: مرور التيار والحرارة المتولدة عن نقله يؤذيان النسج ولأن الحرارة المتولدة تتناسب مع مقاومة مرور التيار الكهربائي (قانون جول)، يكون العظم الأكثر إنتاجاً للحرارة، يساهم في زيادة الأذية النسيجية، حيث تحدث الأذية الأكبر في المناطق التي تحتوي عظمين (الساعد والساق) أي تحترق النسج الموجودة بينهما.

ماذا سيحدث إذا لامس أحد أجزاء الجسم التيار الكهربائي؟

حقائق مُتفّرِقة:

  • تختلف الأذية بمرور التيار الكهربائي عن إصابات القوس الكهربائية Flash كالحرق بسبب الصواعق (أذية حرارية فقط مثل حرق اللهب وتعامل مثلها) أو احتراق الثياب، حيث أنها لا تعني بالضرورة مرور التيار الكهربائي في الجسم وفي كثير من الأحيان قد يشتركان.
  • تعد الحروق الكهربائية من أشيع أسباب البتر.
  • الخطر الأكبر في حروق مرور التيار الكهربائي هو اضطرابات النظم، لذلك يوضع هكذا مريض تحت المراقبة 24ساعة على الأقل لمراقبة اضطرابات النظم.
  • يمكن أن يكون للصدمة عواقب أخرى غير متوقعة، والتي تظهر في الأسابيع أو الأشهر التالية للصدمة، وذلك اعتمادًا على الأعضاء التي يمر بها التيار. على سبيل المثال ، إذا مر التيار عبر العين، فقد يتطور إلى الساد بمرور الوقت.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ماذا سيحدث إذا لامس أحد أجزاء الجسم التيار الكهربائي؟"؟