ما سبب السيلان عند الرجل

تُعدد أسباب ومصادر الإصابة بمرض السيلان وتختلف بين الجنسين، فما سبب السيلان عند الرجال؟ وكيف ينتقل إليهم؟

4 إجابات

السيلان هو أحد أكثر الأمراض الجنسية شيوعًا على مستوى العالم، ويصيب كلا الجنسين، يُصاب المريض بالسيلان بسبب جرثومة المكورات البنية (Neisseria gonorrhoeae)، ويستهدف الغشاء المخاطي المُبطِن لمجرى الجهاز التناسلي كما أنه يصل إلى مناطق أخرى في الجسم مثل المستقيم والفم والعينين.

وكما أشرتُ أنه مرضٌ جنسيٌ لذا ينتقل فقط عن طريق الاتصال الجنسي المباشر مع المصاب.  وهناك عدد لا بأس به من الرجال والنساء المصابين ولا تظهر عليهم أيّ أعراض، مما يجعلهم حاملين وناقلين للمرض في ذات الوقت، عدم تلقى العلاج سوف يؤدي إلى مضاعفات وعواقب وخيمة على المدى البعيد كالعقم مثلًا عند النساء.

تبدأ أعراض الإصابة بالسيلان بالظهور في غضون 2-14 يوم من وقت العدوى، في حين قد لا تظهر أي علامات على فئة كبيرة من البشر رغم حملهم للمرض.

وعادةً ما يتأخر وقت ظهور الأعراض على الرجال مقارنة بالنساء، وأول ما يشعر به المريض هو ألم أو حُرقة أثناء التبول، وبمرور الوقت تظهر أعراضٌ أخرى كالتالي:

  • زيادة عدد مرات التبول.
  • خروج قيح لونه أبيض أو أصفر من العضو الذكري.
  • التهاب في فتحة العضو الذكري يظهر على هيئة احمرار وتورُّم.
  • تورم الخصيتين المصحوب بالألم.
  • التهاب الحلق في حال كنت تستخدم الفم في العلاقة الجنسية.

يُعالج السيلان بصورة أساسية باستخدام المضادات الحيوية، حيث يعتمد الطبيب على نوعين من المضادات الحيوية وهما السيفترياكسون (Ceftriaxone)، الدوكسوسايكلين (Doxocycline)، ويتم أخذ جرعة واحدة فقط من السيفترياكسون في صورة حقن، ويُؤخذ الدواء الثاني كحبوب فموية وغالبًا ما يتم الاكتفاء بجرعة واحدة أيضًا، إلّا أنه في حالات الإصابة الشديدة قد يتناوله المريض لمدة أسبوع أو أكثر.

أكمل القراءة

السيلان من أكثر الأمراض الجنسية شيوعًا عند الرجال والنساء، ويصيب بشكل رئيسي الجهاز التناسلي:

  • تسبب عند الرجال  ألم أثناء التبول، و ورم في الخصية، وإفرازات بنية مائلة للون الصدأ من القضيب، والتهاب شديد في الحلق.
  • تسبب عند النساء زيادة إفرازات المهبل، تبول مؤلم، و نزيف مهبلي، وألم في الحوض.

 العامل المسبب هو بكتيريا وجراثيم تسمى المكورات البنية (Neisseria gonorrhoeae)، والتي تنتقل بشكل رئيسي من الشخص المصاب إلى الشخص السليم عن طريق الاتصال الجنسي المباشر أو غير المباشر (عبر الأغشية المخاطية للفم، الشرج، المهبل)،بالإضافة إلى احتمال العدوى بسبب عدة عوامل أذكر لك منها:

  • وجود أكثر من شريك جنسي للشخص المصاب.
  •  الأم الحامل تنقل المرض إلى جنينها أثناء الولادة؛ ويسبب للجنين العمى والتقرحات في الرأس والالتهابات .
  • الجهاز المناعي الضعيف للشخص البالغ وكذلك المراهقين يزيد بدوره من خطر الإصابة بهذا المرض.
  • عدم استخدام الواقي الذكري عند الرجال في العلاقات مع الغرباء.

قد لا يظهر على الشخص المصاب بالمرض أي أعراض إلا بعد فترة طويلة، وبالتالي ينقل المرض إلى الآخرين دون أن يشعر؛ ويمكن أن ينتقل من استخدام ملابس وأدوات المريض الخاصة. ويوجد علاج شافي للمرض باستخدام الصادات الحيوية ،وقليلاً ما يسبب مضاعفات يمكن أن تؤدي إلى حدوث العقم عند كل من الرجال والنساء إذا أٌُهملَ علاج المرض، وتزداد صعوبة العلاج في حال كانت مناعة المصاب ضعيفة، ويزيد بذلك من احتمال الإصابة بفيروسات أخرى (الإيدز).

أكمل القراءة

 لا تختلف مصادر الإصابة بالسيلان في الذكور عن الإناث، فالسبب الرئيسي للإصابة هو عدوى المكورات البنية  (Neisseria gonorrhoeae)، والتي تصيب الأغشية المخاطية، لكنه يعد من أشهر الأمراض المنقولة جنسيًا (Sexually Transmitted Diseases)، حيث أن هناك نسبة كبيرة من الإناث والذكور مصابين بالعدوى، وعدد منهم لا يدرك حتى إصابته بها، بسبب عدم ظهور الأعراض عليه.

 فينتقل بمجرد الاتصال مع شريك مصاب سواءًا جنسيًا أو حتى عن طريق الفم، لذا إقامة علاقة دون استخدام واقي ذكري يعرض الذكر للإصابة، كما أنه ليس من الضروري حدوث قذف عند الذكر حتى يُنقل المرض منه أو إليه، كما وينتقل مرض السيلان عند الولادة من الأم إلى الجنين، لكن في هذه الحالة تصيب العدوى العين.

 لكن بالرغم أن المسبب الرئيسي للسيلان هو نفسه في الذكور عن الإناث، إلا ان الأعراض تختلف في كل منهما، نظرًا لاختلاف الأعضاء التناسلية، ففي الرجل تتسبب في:

  • ألم أثناء البول.
  • آلام في الخصيتين.
  • تورم فتحة العضو الذكري.
  • والتهاب الحلق إذا كانت العدوى منقولة عن طريق الفم.

أكمل القراءة

مرض السيلان هو أحد الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي مع شخص مصاب، وهو مرض يصيب النساء والرجال على حدٍ سواء.

تتمثل أعراض الإصابة بمرض السيلان عند الرجال بـِ:

  • حرقة أثناء التبول.
  • ألم وتورم في الخصيتين.
  • وجود إفرازات بيضاء أو صفراء أو خضراء.

وقد تسبب عدوى السيلان في المستقيم الشجري أو المؤخرة بشكل عام ما يلي:

  • نزيف.
  • إفرازات.
  • حكة.
  • آلام عند التبرز.

ويمكن لمرض السيلان أن يصيب العينين أو الحلق والمفاصل، ويمكن حدوث العدوى دون وجود أي أعراض.

إذا لم يتم الحصول على علاج لهذا المرض فيمكن للشخص أن يعاني من بعض المضاعفات الخطيرة كالإصابة بفيروس نقص المناعة المُكتسب (الايدز)، أو الإصابة بالعقم.

أسباب الإصابة بمرض السيلان

أن المسبب الرئيسي لهذا المرض جرثومة النيسرية البنية (Neisseria gonorrhoeae) التي تنتقل من شخص لآخر عن طريق الاتصال الجنسي، بغض النظر إذا كان الاتصال الجنسي عبارة عن جماع فموي أو جماع شرجي أو مهبلي، ومن الممكن الإصابة به بمجرد ملامسة المنطقة المصابة.

إن جرثومة النيسرية البنية لا تعيش طويلًا خارج الجسم، لذلك لا يمكن الإصابة بمرض السيلان عن طريق لمس الأشياء مثل مقاعد المراحيض أو ملابس المصابين.

الوقاية من الإصابة بمرض السيلان

إن أفضل طريقة للوقاية من الإصابة بمرض السيلان هي عدم ممارسة الجنس أو تقليل عدد الشركاء الجنسيين، وإقامة علاقة جنسية طويلة الأمد مع شخص واحد لا يملك شركاء جنسيين غيرك.

السيلان عند الرجال

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما سبب السيلان عند الرجل"؟