ما سبب تعرق القدمين بكثرة

من الطبيعي أن يحدث تعرّق في القدمين بين الحين والآخر وهناك اسباب لتعرق القدمين و هناك علاج لذلك فما هو؟

4 إجابات

الغالبية العظمى من الناس تتعرق كثيرًا عندما تميل درجات الحرارة للارتفاع، ولكن هناك البعض الذي يعاني من فرط تعرقٍ شديد لدرجة أن الرطوبة قد تقطر من أيديهم وأقدامهم وبدون أي سبب. ولذلك من الممكن أن يسبب فرط تعرّق القدمين مشاكل صحيةٍ أخرى، كالإصابة بالفطور، أو ظهور رائحةٍ كريهةٍ.

لم يتمكن العلماء حتى الآن من تحديد سبب رئيسي لفرط التعرق ولكن تشير الدراسات إلى وجود عدة عوامل تسبب فرط التعرق في القدمين وتتمثل بـ:

  • نتيجةً لعوامل وراثيةٍ، وقد تظهر منذ مرحلة الطفولة أو في أي عمر.
  • مشاكل في الغدة الدرقية.
  • المشي في الطقس الحار وبالتالي ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  •  انخفاض مستوى سكر الدم.
  • التوتر والاضطرابات العصبية.
  • الإصابة بمرض باركنسون.
  • خلل في عمل الغدة النخامية.
  • تناول بعض الأدوية، كأدوية السرطان.

ولحل هذه المشكلة المزعجة يمكنك اتباع أحد الأساليب التالية:

  • الاحتفاظ بقائمة من الأطعمة والنشاطات التي تسبب لك التعرق، لتجنبها قدر الإمكان.
  • ارتداء جوارب قطنية ملائمة.
  • استخدام مساحيق ضد الفطريات.
  • استخدام مضاد للتعرق.
  • ارتداء حذاء مناسب ومريح.

وللتخلص من رائحة القدمين نتيجة التعرق المفرط يمكنك اتباع أحد الطرق، كغسل القدمين باستمرار، أو نقع القدمين في الشاي الأسود، الاحتفاظ بجوارب احتياطية، وتدليك القدمين بالكحول.

أكمل القراءة

فرط تعرّق القدمين (فرط التعرّق الأخمصي) هو حالة مرضيّة تسبّب زيادة إفراز العرق من الغدد العرقيّة في القدمين دون أي نشاط، وتؤدي إلى أعراض غير مرغوبة ومربكة كالفطور والرائحة الكريهة للقدمين، تظهر في أي عمر وبشكل خاص في مرحلة الطفولة والمراهقة وتكثر عند الرجال، وغالباً يرافقها تعرّق مفرط لليدين، وسببها غير واضح بشكل كامل لكن يُرجّح أنه أحد الأسباب التالية:

  • سبب وراثي من الأقارب.
  • عارض ثانوي لمرض آخر مُصاب به الشخص كفرط نشاط الغدة الدرقية وداء السكرّي.
  • فرط إجهاد القدمين والضغط الكبير عليهما لفترة طويلة بحكم العمل كالطبيب والحلّاق مثلاً.
  • مشكلة بنيوية في قدم الشخص.

يمكن الوقاية من فرط التعرّق بارتداء جوارب وأحذية صحيّة، واستخدام أدوية مضادة للفطور والتعرّق بينما تتم المعالجة والتخفيف من الحالة ذاتيّاً دون الحاجة لطبيب بإجراءات تتمثّل بما يلي:

  • غسل القدمين مرتيّن يوميّاً على الأقل بصابون مضّاد للبكتيريا.
  • تعقيم القدمين بالكحول ويعتبر حل جذري لحظي فعّال.
  • نقع القدمين بالشاي الذي بدوره يغلق المسام ويقلّل التعرّق.
  • إعطاء الجسم والقدمين راحة بين الحين والآخر.
  • تغيير الجوارب والأحذية خلال اليوم.

وفي حال استمرار الحالة لمدة طويلة رغم المعالجة الذاتيّة يتوجب على الشخص زيارة الطبيب.

أكمل القراءة

يعاني الكثيرون من ظاهرة تعرق القدمين المزعجة، وليس القصد هنا التّعرّق المصاحب للنشاطات الرياضية، وإنما التعرّق الذي يحدث دون أقل نشاط للفرد وخاصّة في منطقة القدمين، الأمر الذي يُرهق الكثيرين ويُزعجهم.

أسباب هذه الظاهرة:

  • لاتزال أسباب هذه الظاهرة بشكل دقيق محط أنظار الباحثين والمختصين، ويرجّح العلماء أن لهذه الظاهرة خلفيات وراثية.
  • عادة يتظاهر فرط التعرق الأخمصي (فرط تعرق القدمين) في مرحلة الطفولة أو المراهقة، ولكنه قد يظهر في كافة المراحل العمرية وعادةً مايكون أولي أو مجهول المصدر.
  • مترافقاً مع فرط التعرّق الراحي (فرط تعرّق اليدين).
  • وفي بعض الحالات قد يكون فرط التعرق ثانوياً أي أنه تظاهر ثانوي لمرض آخر في الجسم.

ومن المسببات الثانوي، لكن المحتملة، لفرط التعرق الأخمصي أيضاً: الإجهاد الزائد على القدمين، والتشوهات البنيوية في القدمين، وتعرض القدمين لضغط كبير ولفترات طويلة بحكم العمل والمهنة على سبيل المثال: الحلّاق وطبيب الأسنان.

للتخلص من فرط التعرّق الأخمصي، اتبع الإرشادات التالية:

  • اغسل قدميك: فذلك من شأنه أن يعمل على تبريد القدمين وإزالة البكتريا والتعرق المتراكم منهما، وخذ بالحسبان أن تجفّف قدميك بشكل جيد لئلا تكون بيئة مناسبة للفطور.
  • انقع قدميك في شاي دافىء: وذلك لمدة عشرين دقيقة، افعل ذلك بشكل يومي إن أمكن. وذلك لما لحمض الطنطاليك (tannins) الموجود في الشاي من خصائص تساعد على إغلاق مسامات الجلد، والحد من التعرّق المفرط.
  • استخدم الكحول: الكحول حل سريع وفعّال لمشكلة فرط التعرّق الأخمصي، ما عليك إلا أن تضع الكحول على قدميك وتلاحظ الفرق.

أكمل القراءة

تعرق القدمين

إن التعرق أمر طبيعي وبالأخص في الطقس الدافئ والحار، ولكن قد يصاب بعض الأشخاص بما يعرف بفرط تعرق الجسم وبالأخص القدمين، الذي يسبب الإحراج ومشاكل صحية كرائحة القدمين والفطريات. وحسب بعض الأبحاث فإن 5% من الناس في جميع أنحاء العالم يعانون من فرط تعرق القدمين، حيث يسعى هؤلاء لإبقاء أقدامهم جافة طوال النهار وسبب ذلك النشاط المفرط للغدد العرقية، ولا يوجد أسباب مرضية وإنما تعزى للعامل الوراثي.

يمكن تخفيف من حالات التعرق باتباع العديد من النصائح:

  • اختيار نوعية جيدة من الجوارب وبحسب الفصول بحيث يفضل أن تكون جوارب قطنية في فصل الصيف لأنها تساعد على التهوية، وفي الشتاء يمكنك ارتداء الجوارب الصوفية، والابتعاد عن جوارب النايلون لأنها تمنع التهوية وتحبس الرطوبة، بعض منتجات الجوارب تكون ماصة للرطوبة وبعضها يحتوي على مواد كيميائية تقتل البكتريا وتقلل رائحة القدمين.
  • يمكن استخدام مزيلات التعرق المخصصة للقدمين والتي يقلل من إفرازات الغدد العرقية، مع العلم أنه يُنصح تطبيقها قبل النوم وغسل القدمين في الصباح.
  • اختيار الأحذية المناسبة كالأحذية القماشية والمصنوعة من الجلد الطبيعي، والابتعاد عن المصنوعة من اللدائن، واختيار قياس الحذاء المناسب للقدم وعدم اعتماد حذاء واحد لأكثر من يوم، بل حاول تبديلها وتهوية زوج الأحذية المستخدم بالهواء.
  • ينصح بغسل القدمين يوميًا بالماء والصابون المضاد للفطريات، مع إضافة زيت عطري مضاد للبكتريا، وتجفيف القدمين جيدًا لأن الرطوبة تسبب فطريات.
  • نقع القدمين بالشاي الأسود، لأن الشاي يحتوي على مواد مقبضة لمسامات الجلد مما يقلل التعرق.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما سبب تعرق القدمين بكثرة"؟