ما هو التسويق عبر المحتوى وما هي افضل ممارستاه

ما هو التسويق بالمحتوى الذي اتجّهت كثيرٌ من الشركات والمؤسسات للاعتماد عليه في تسويق منتجاتها وخدماتها، في ظل تزايد انتشار الإنترنت حول العالم، وتزايد اعداد مستخدميه، وما هي أهميته؟ وأبرز وسائله؟

3 إجابات

التسويق بالمحتوى هو تقنية تسويقية لتصميم وتوزيع محتوى ذا قيمة عبر الإنترنت لكسب أكبر قدر من الجمهور وبالتالي زيادة ربح المُسوق، فهو مختلف عن الطرق الإعلانية التقليدية والمباشرة، حيث يعتمد التسويق بالمحتوى على بناء علاقات جيدة مبنية على الثقة مع العملاء المستقبليين والحفاظ على الحاليين، من خلال نشر الفيديوهات والتسجيلات الصوتية والرسوم البيانية والمنشورات على وسائل التواصل الاجتماعية.

هناك عدة أنماط للتسويق بالمحتوى، منها:

  • بيع الكتب: والتي لا تهدف فقط لكسب المال وإنما محتوى الكتاب يجذب الناس للاهتمام بالكاتب ومتابعته، وبذلك يكون الكاتب روّج لنفسه عن طريق استعراض جزء من الكتاب للناس.
  • الفيديوهات: حيث تنتشر الفيديوهات المجانية على شبكة الويب، من الممكن متابعة فيديو يحوي على محتوى يجذب الناس لقناة اليوتيوب الناشرة أو لمتجر معين.
  • صفحات الإنترنت: كثير ما تنشر المواقع كيفية القيام بعمل ما أو خدمة محددة، يتابعها الناس للحصول على المعلومة وبذلك يزيد عدد متابعي الصفحة وتكون الفائدة متبادلة بين الجمهور والقيمين على الصفحة.

لابد من أخذ بعض النقاط بالحسبان لنجاح التسويق بالمحتوى، منها:

  • التحديثات اليومية: لا بد من العمل لساعات طويلة خلال اليوم من خلال المنشورات اليومية التي تتشاركها مع المتابعين، أما إذا كنت صاحب عمل تجاري كبير لا بد من توظيف شخص لهذا العمل، ولا تردد لأن الأمر سيضاعف عملائك.
  • اجعل المحتوى المنشور تفاعليًا: أي يلفت المتابعين ويشاركوك بآرائهم.
  • ادرس العميل بشكل جيد: وتعرف على فئته العمرية وقدرته الشرائية وأولوياته.
  • اكسب ثقة العملاء: من خلال الاهتمام بفائدة العملاء وبالتالي سيتحدث العميل عن منتجك أمام الآخرين وهذا سيزيد من عملائك.
  • ارتباط المحتوى الذي تنشره عبر الويب بما تبيعه: وبالتالي يتعرف عليك العملاء بشكلٍ جيد ويتابعون أعمالك التجارية.

أكمل القراءة

لربما سمعت عزيزي في الآونة الأخيرة عن مفهوم التسويق بالمحتوى الذي يعتبر مستقبل التسويق، وترغب في معرفة المزيد حوله.

في البداية، قد يكون من المفيد التمييز بين الإعلانات التقليدية التي اعتدنا جميعًا عليها وبين التسويق المحتوى. ربما يكون الهدف واحدًا لكن يوجد اختلاف كبير بينهما، إذ إنه من أجل الترويج لمنتج ما أو خدمة معينة، يعتمد التسويق بالمحتوى على المدونات العادية والصوتية والفيديو ومنصات التواصل الاجتماعي وغيرها من الوسائل المباشرة، وبالطبع الهدف الأول والأخير هو الوصول إلى أوسع جمهور ممكن.

أما الإعلانات العادية فهي عبارة عن عملية الترويج لشركة أو شخص أو منتج أو ما شابه عن طريق ابتكار عناوين وتصاميم فريدة وجذابة لإقناع الأشخاص بكفاءة عما تعلن عنه.

قلت سابقًا أن “التسويق بالمحتوى” هو المستقبل، وهذا الأمر ليس عن عبث فقد رأينا أمثلة غاية في النجاح أهمها: شركة روليكس المختصة في صنع الساعات التي أصبح لديها ما يزيد عن 6 ملايين معجب على فيسبوك و7 ملايين متابع على انستغرام. وأحد الأمثلة الأخرى هي شركة بليندتيك المختصة ببيع الخلاطات التي استطاعت من خلال سلسلة فيديوهات مثيرة للاهتمام نشرتها على اليوتيوب من زيادة مبيعات الشركة 7 أضغاف مرة خلال ثلاث سنوات.
قد يكون للتسويق بالمحتوى والإعلانات التقليدية الهدف ذاته لكننا في عالم يتغير بسرعة كبيرة وعلى الشركات اتخاذ القرارات المناسبة.

أكمل القراءة

التسويق بالمحتوى هو التوجه بعملية التسويق نحو تقديم محتوى قيم، وهادف، ومواكب للحدث، وبنّاء على نحوٍ مستمر، بهدف جذب والحفاظ على قاعدة جماهيرية محددة وجذب المزيد من العملاء. فعوضًا عن طرح منتجاتك أو خدماتك للعملاء بشكلٍ مباشر، الغرض هنا هو تأمين محتوى مناسب وفعال لجمهورك وزبائنك لمساعدتهم في حل مشاكلهم. والفرق بين عملية التسويق التقليدي والتسويق بالمحتوى ببساطة في كون الأولى هي التي تحاول الوصول إلى الجمهور، في حين أن الثانية تجتذب الجمهور نحوها.

العديد من الشركات العالمية والأسماء المشهورة أصبحت تعتمد على التسويق بالمحتوى للوصول إلى الزبائن منها (Microsoft، Cisco Systems، P&G و John Deere) بالإضافة للعديد من المشاريع الصغيرة وحتى الأفراد، حيث أنه يرفع من معدل المبيعات، ويوفر في النفقات، ويزيد من ولاء الزبائن لعلامتك التجارية. 

تتنوع أنماط التسويق بالمحتوى بتنوع أنماط المحتوى فمثلاً نذكر:

الإنفوغرافيك: التي هي عبارة عن رسومات تتضمن إحصائيات، ومخططات، وجداول، ومعلومات ممثلة بطريقة بيانية؛ ويجب أن تمتاز هذه الرسومات بالاحترافية من حيث التمثيل حيث أن شكلها يجب أن يكون مرموقاً والمعلومات ضمنها سهلة القراءة. 

صفحات الويب: الفرق بين صفحات الويب العادية والتسويق بالمحتوى؛ هي أن الأخيرة تعرض المعلومات بشكلٍ مثير وجذاب، وتكون متوافقة مع اشتراطات الظهور على محركات البحث (SEO). 

البودكاست: حيث يسمح هذا لك بإيصال علامتك التجارية إلى شريحةٍ واسعة عبر المواقع الشهيرة مثل Youtube و Spotify و iTunes وغيرها، مما يدفع بالمزيد من عمليات الشراء

الفيديوهات: مع انخفاض قيمة إنتاج الفيديوهات الاحترافية خلال الآونة الأخيرة مع تقدم تكنولوجيا الإنتاج والتصوير؛ أصبح من السهل إنتاج فيديوهات خدمية إعلامية احترافية بكلفةٍ منخفضة. 

الكتب: يعتمد العديد من المدربين ومحترفي المهن على الكتب لنشر الدعاية لأسمائهم وخدماتهم، بالإضافة إلى الفائدة التي تقدمها هذه الكتب لمشتريها.      

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هو التسويق عبر المحتوى وما هي افضل ممارستاه"؟