ما هى المادة التي تسرع من نشاط الجهاز العصبي المركزي

يسيطر الجهاز العصبي المركزي على كمية هائلة من الوظائف والمهام في الجسم، لكن ما هي المادة التي تسرع من نشاطه؟

3 إجابات

الجهاز العصبي جهاز معقد يتكون من الدماغ والحبل الشوكي والأعصاب وخلايا العصبية، وهو يجعل أعضاء الجسم تعمل بشكل منسجم، وتؤدي وظائفها على أكمل وجه، لذلك وجب أن تعمل على دعم صحة الجهاز العصبي ليتمكن من الاستمرار بعمله بشكل تحافظ من خلاله على صحتك كاملة، وبالتالي يمكنك القيام بالعديد من الخيارات للمحافظة على صحة الجهاز العصبي وسلامته، وأحد هذه الخيارات إدخال أحد الأعشاب الطبية ضمن نظامك الغذائي اليومي:

  • عشبة الأشوغندا: وهي عشبة مضادة للالتهاب والأكسدة وبحسب العديد من الأبحاث تعمل بشكل فعال لعلاج اضطرابات الجهاز العصبي، ومفيدة جدًا لتقوية الذاكرة والوظيفة الإدراكية وتقليل القلق وللوقاية من العديد من الأمراض كالزهايمر، وتؤخذ على شكل مكمل غذائي.
  • الروديولا: هي نبات مضادة للالتهابات ومحفزة للجهاز العصبي من خلال عملها على تعزيز مستويات الناقلات العصبية، كما أنها تساعد بتحسين الوظيفة الإدراكية وتقوية الذاكرة والمساعدة على التعلم، وتساعد في الوقاية من الزهايمر، وتؤخذ على شكل مكمل غذائي.
  • جنكابلوبا: وهي محفزة للجهاز العصبي وتقوي الذاكرة والوظيفة المعرفية، ولها خصائص في الوقاية من مرض الزهايمر، وتحتوي على مضادات التهاب، تؤخذ على شكل مكمل غذائي أو على شكل شاي مغلي.
  • عشبة الجينسغ: التي تعد من أقدم الأعشاب فعالية للجهاز العصبي.

أما بالنسبة لأهم الفيتامينات والمعادن والمركبات الضرورية لصحة ونشاط الجهاز العصبي والتي تحصل عليها من غذائك:

  • أوميغا 3: يتوفّر بكثرة في زيت السمك وهو من أفضل العناصر الغذائية المفيدة بشكل كبير للجهاز العصبي، ومفيد لنمو الدماغ والرؤية الطبيعية لدى الأطفال، ويساعد في الحفاظ على الوظيفة الإدراكية والذاكرة.
  • الليسيثين: وهو متوفر في البيض والكبد والمكسرات ويحافظ على صحة الجهاز العصبي.
  • فيتامينات B1 ،B3، B6 ،B12: التي تساعد على صحة الجهاز العصبي وعلى أداء عمله بشكل طبيعي.
  • المغنزيوم والكالسيوم: لها دور بصحة الجهاز العصبي.
  • الأحماض الأمينية الرئيسية: مثل التيروزين، والتي يساعد على تحسين المزاج ويحسن أداء الجهاز العصبي، وموجود في اللحوم والأجبان، والميثيونين الذي يساعد على تحسين الذاكرة ومكافحة الاكتئاب وموجود في البيض واللحوم والخضار والحبوب.
  • الكافيين: الذي تحصل عليه من القهوة والشاي، له تأثير منبه للدماغ وتحفيز النشاط البدني.

أكمل القراءة

لنتكلم عن بعض محفزات الدماغ الطبيعية. إذا ما قصدنا هنا الحديث عن الأعشاب أو المغذيات، ونحن بذلك لا نتحدث عن منشطات بالمعنى الفعلي كالكافيين، فالهدف من تناول هذه المحفزات زيادة قدرة الدماغ على التركيز والنشاط والانتباه. إلا أنه لا وجود لدليل علمي يؤكد أو ينفي فعاليتها. وذلك أننا عند الحديث عن عشبة ما، فنحن بذلك نتكلم عن عشرات المكونات الداخلية، والتي يصعب دراسة تأثير كل منها على الجسم.

من النباتات التي انصبت حولها الدراسات في الفترة الراهنة أوراق شجرة الجنكو بيلوبا (ginkgo biloba) والتي تُعتبر من أقدم النباتات وجوداً على كوكبنا. ي

صفها الأطباء هذه الأيام لمرضى الزهايمر والأمراض المتعلقة بالتقدم بالعمر. حيث بينت الدراسات أنها تعمل على تمييع الدم، وبالتالي تزداد نسبة الأوكسجين الواصلة عن طريق الدم للدماغ، مما يخفف من أعراض الزهايمر. بيد أن الدراسات تضاربت حول جدوى أوراق الجنكو بالنسبة للأشخاص الأصحاء.

ولا بد لنا من التنويه على عدم تناول الجنكو مع مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية كالبروفن والأسبرين، لأنها تعمل كذلك على تمييع الدم.

أما بالنسبة للأطعمة التي تزيد من القدرة الدماغية، فيعتبر الحمض الدهني أوميغا 3، الموجود في زيت السمك، من المواد التي لها دور كبير في تطور الدماغ عند الجنين.

ومن المكملات أيضاً الأسيتيل إل كارنتين (Acetyl-L-carnitine)، وهو من زمرة الأحماض الأمينية، يعمل على المحافظة على الخلايا الدماغية وإصلاحها ويعزز الذاكرة، وذلك بالرغم من عدم وجود دراسات مستفيضة عنه. وهو موجود بكميات ضئيلة في السمك واللحم، ويباع على شكل أقراص كمكملات غذائية.

أكمل القراءة

فيما يلي أفضل منشّطات الجهاز العصبي المركزي بما فيه الدماغ:

  • زيوت السمك Fish oils: هي مصدرغني بنوعين من أحماض أوميغا 3 الدهنيّة التي تقوم بتحسين صحّة الدماغ وتحافظ على بنيته،و لها تأثيرات مضادة للالتهابات تحمي من التلف والشيخوخة بالإضافة لكونها تزيد من مهارات التفكير والذاكرة  وتحسّن المزاج.
  •  Resveratrol: هو أحد مضادات الأكسدة، يمنع تدهور الذاكرة مع التقدم بالعمر ويحسّن وظائف الدماغ ،موجود طبيعيّاً في العنب والتوت والشوكولا.
  • الكافيين Caffeine: هو منبّه طبيعي يحفّز الدماغ والجهاز العصبي، موجود في الشاي والقهوة والشوكولا الداكنة، يساعد على  تقليل التعب وزيادة اليقظة.
  • Phosphatidylserine: هو مركّب دهني يحافظ على الدماغ ويزيد من مهارات التفكير.
  • Acetyle-L-Carnitine: هو حمض أميني موجود في الجسم طبيعيّاً، يلعب دوراً في عملية التمثيل الغذائي والشعور باليقظة، وتحسين الذاكرة وبشكل خاص عند الأشخاص المصابين بالزهايمر، ويقوم أيضاً بحماية الدماغ مع التقدم بالعمر وزيادة القدرة على التعلّم.
  • Ginkgo biloba: يعزز قوّة الدماغ بزيادة تغذيته الدمويّة وبذلك يُحسّن الذاكرة والتركيز.
  • الكرياتين Creatine: موجود بشكل طبيعي في الجسم، يحسّن مهارات الذاكرة ويوجد في المنتجات الحيوانيّة كالأسماك واللحوم لذلك هو شائع الاستخدام عند الأشخاص النباتيّين.
  • Bacopa Monnieri: هو دواء عشبي يحسّن وظائف المخ ويواجه شيخوخة الدماغ.
  • Rhodiola Rosea: هو مكمّل عشبي يحافظ على صحّة الدماغ ويقلل التعب.
  • S-Adenosyl Methionine: هي مادة موجودة طبيعيّاً في الجسم تقلل الاكتئاب وتحمي الدماغ.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هى المادة التي تسرع من نشاط الجهاز العصبي المركزي"؟