ما هى المحاسبة الادارية

تعتبر المحاسبة الإدارية نظامًا هامًا للمعلومات المفيدة المالية وغير الماليةكما أنها تُعدُّ أحد الفروع الأساسية في مجال إدارة الأعمال فما هي المحاسبة الإدارية؟ وماهي مهامها؟

4 إجابات

المحاسبة الادارية

المحاسبة الإدارية هي توفير معلومات اتخاذ القرارات المالية (وغير المالية) لمدراء الشركات والمؤسسات. في المحاسبة الإدارية، يستخدم المديرون المعلومات المحاسبية لتزويد أنفسهم بقدر أفضل من الوضوح قبل أن يقرروا الخطط داخل مؤسساتهم، مما يتيح لهم إدارة الرقابة بشكلٍ أفضلٍ.

كغيرها من فروع الإدارة تملك المحاسبة الادارية عدّة خصائصٍ يمكن تلخيصها على النحو التالي:

  • المحاسبة الادارية تقنية ذات طبيعة انتقائية: بمعنى أنها لا تستخدم كامل البيانات التي توفرها السجلات المالية بل تختار فقط تلك المعلومات التي تشكل فرقًا في الحسابات (مثل حساب الربح والخسارة أو الميزانية العامة)، والتي تكون ذات فائدة للإدارة لاتخاذ قرارات هامةٍ فيما يخصّ جوانب العمل المختلفة.
  • تعنى المحاسبة الإدارية بالمستقبل: أي أنها تجمع وتحلل البيانات الحالية لاستخدامها للتخطيط لما هو قادم في المستقبل. حيث تتمثل الوظيفة الأساسية للإدارة في تحديد مسار العمل المستقبلي للمنظمة.
  • توفّر المحاسبة الإدارية معلوماتٍ مفيدةٍ تساعد إدارة المنظمة (أو الشركة) في وضع الخطط واتخاذ القرارات. هنا يمكن لفت الانتباه لحقيقة أنه يمكن للمحاسبة الإدارية فقط تقديم المعلومات ولكن لا يمكنها استبعاد شيء منها. أمر الأخذ بالمعلومات المتوفرة متروك للإدارة فقط، فالإدارة فقط من يمكنها الاستفادة من البيانات حسب كفاءتها وحكمتها.
  • تدرس المحاسبة الإدارية العلاقة بين الأسباب والآثار: هناك من يخلط بين المحاسبة الإدارية والمحاسبة المالية لذا لابد من توضيح فروقاتٍ بسيطة بين الاثنتين: من جهة، تحلّل المحاسبة المالية أسباب الأرباح (أو الخسائر) ومن جهةٍ أخرى تحاول المحاسبة الإدارية دراسة علاقة السبب والنتيجة من خلال تحليل المتغيرات المختلفة التي تؤثر على أرباح الأعمال. كما أن المحاسبة الإدارية ليست ملزمة بتطبيق قواعد المحاسبة المالية.

أكمل القراءة

يعود أصل المحاسبة الإدارية إلى كونها فرع من إدارة الأعمال المعنيّة بتنسيق وترتيب مختلف الأعمال والمشاريع. إلى جانب المحاسبة الإدارية (أيضًا تسمّى إدارة الشؤون المالية والمحاسبية) يوجد أيضًا الفروع التالية: الإدارة الاستراتيجية، إدارة المبيعات، إدارة التسويق، إدارة العلاقات العامّة، إدارة سلسلة التوريد الخاصة بالشركة وأخيرًا إدارة الموارد البشرية.

أما عن المحاسبة الإداريّة (Management Accounting) أو كما تُعرف أيضًا بمحاسبة التكاليف (Cost Accounting) فهي تختص بكلّ ما هو متعلّقٌ بأموال وحسابات الشركة المدفوع منها والمردود، كما تساهم في رفع المستوى الاقتصادي للشركة أو المؤسسة عن طريق اقتراحاتٍ ودراساتٍ ماليّة.

تلعب المحاسبة الإدارية دورًا هامًّا في نجاح الشركة، فهي تقوم بما يلي:

  • تنظّم التكاليف المطلوبة لكلّ فرعٍ من الشركة بحيث يحصل كلّ منها على نصيبه من المال بشكلٍ مدروسٍ بدقّة.
  • كما تكون المسؤولة عن عمليات التدقيق الحسابي لكلّ ما يدخل أو يخرج من الشركة وهي بهذا تضع مخططاتٍ مستقبلية عن طريق تحويل المعطيات المادّية إلى بياناتٍ ودراساتٍ تضمن نجاح المشروع.
  • لا تقتصر مهمّتها على أموال الشركة فحسب بل أيضًا تدقّق في أداء الموظفين وتزيد من إنتاجيّتهم وحماسهم للعمل.

أكمل القراءة

المحاسبة الإداريّة هي إحدى فروع علم المحاسبة المعني بتحديد، وقياس، وتحليل، وتفسير المعلومات المتعلقة بأمور المحاسبة، بحيث يمكن استخدام هذه المعلومات والقيم لمساعدة المدراء في توجيه عمليّة صنع القرار لإدارة الشركة بكفاءة عالية، يقوم محاسبو الإدارة بتحليل الأحداث، وواقع العمل، والمقاييس التشغيليّة المختلفة من أجل ترجمة هذه البيانات إلى معلومات مفيدة، يمكن الاستفادة منها من قبل إدارة الشركة في عملية اتخاذ القرار. كما تهدف إلى توفير معلومات تفصيليّة حول كل عمليات الشركة من خلال تحليل كل خط إنتاج بشكل تحليلي، وتقييم المنتجات، والقيام بدراسة تفصيليّة لكل أنشطة تشغيل المنشأة.

التقنيات المتّبعة في المحاسبة الإداريّة:

  • تحليل الهامش: تعد عملية تحليل الهامش من أولويات المحاسبة الإداريّة ومن الأمور الأساسيّة، والتي تعود بفوائد كبيرة على الشركة وعلى رأسها زيادة الإنتاج.
  • تحليل القيد: تشمل أهمية تحليل القيود على اكتشاف نقاط الاختناق في خطوط الإنتاج، وتأثيرها على أرباح وإيرادات الشركة.
  • ميزانيّة رأس المال: تهتم الموازنة الرأسماليّة بتحليل المعلومات المطلوبة لاتخاذ القرارات اللازمة المتعلقة بنفقات رأس المال.
  • تحليل الاتجاه والتنبؤ المستقبليّ: يقوم تحليل الاتجاهات في المقام الأول بتحديد أنماط واتجاهات تكاليف المنتج، بالإضافة إلى معرفة شذوذ القيم والنفقات عن المعدل الطبيعي المتوقع، ومعرفة أسباب هذه الفروقات.
  • تقييم المخزون وتكاليف المنتج: يتضمن تقييم المخزون تحديد وتحليل التكاليف الفعليّة المرتبطة بمنتجات الشركة ومخزونها. تتضمن العملية بشكل عام حساب وتخصيص الرسوم العامة ، بالإضافة إلى تقييم التكاليف المباشرة المتعلقة بتكلفة السلع المباعة (COGS).

أكمل القراءة

المحاسبة الإدارية هي من فروع المحاسبة، تُسهم في عملية صناعة القرار في المنظمة، انطلاقًا من تحليل البيانات ونتائج الأعمال لمساعدة الإدارة على اتخاذ قرارات لتقليل المخاطر وتعظيم الربح وبالتالي وتحسين أداء المنظمة، ووضع خطط عمل مستقبلية بناءً عليها.

في الوقت الذي يتم فيه تقديم نتائج أعمال المحاسبة المالية إلى أطراف خارج المنظمة (المستثمرين، الدائنين، هيئات حكومية …) تتوجه المحاسبة الإدارية لصنَّاع القرار داخلها، يتم توفير المعلومات المالية للإدارة في المنظمة من إداريين ومديرين تنفيذيين وغيرهم.

من أهم الوظائف التي تؤديها المحاسبة الإدارية:

  • التنبؤ بالاتجاهات المستقبلية للاستثمار في الشركة.
  • تساعد بيانات المحاسبة الإدارية الادارات على اتخاذ القرارات على المستويات التشغيلية والاستراتيجية.
  • إعداد موازنات تقديرية وأرقام اتجاه عام كمؤشر لكيفية تخصيص الأموال والموارد المتوقعة للإيرادات.
  • تُسهم المحاسبة الإدارية في اتخاذ قرار الاستثمار من خلال دراسة المؤشرات كمعدل العائد، التدفقات النقدية، المقارنة بين البدائل الاستثمارية لاختيار الأمثل.
  • تقييم الأداء الذي يعتمد على رصد الفروق بين المُنفَّذ الفعلي والمُخطّط، وتحليلها، ومساعدة الإدارة على الاستفادة من التباينات الإيجابية وإيجاد الحلول لمعالجة الفروق السلبية.

وبالتالي تساعد المحاسبة الإدارية الإدارة على أداء وظائفها بفعاليّة من التخطيط وتحديد مسارات عمل المنظمة في المستقبل وتحليل الأعمال والتنظيم والتوجيه والرقابة على الأداء، كما تحقق الترابط بين مستويات الإدارة المختلفة وإيصال المعلومات لكل مستوى منها حسب حاجته.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هى المحاسبة الادارية"؟