ما هي الصفائح التكتونية ؟ وما نتائج تحركاتها ؟

تتضمن القشرة الارضية، طبقات محتلفة منها الصفائح التكتونية، فما هي تلك الصفائح؟ وأين توجد؟ وماهي مكوناتها؟

3 إجابات

تتألف الأرض من عدة طبقات ومنها الطبقة الخارجية الصلبة وتسمى الغلاف الصخري، والتي تطفو على طبقة لدنة وتسمى الغلاف الموري، والتي تكون مكونة من مواد منصهرة سائلة، والطبقة الداخلية وهي القلب، بالنسبة للطبقة الخارجية فتكون مؤلفة من الصخور الصلبة حتى عمق 100 كيلو متر، وهي عبارة عن الصفائح التكتونية التي تطفو على طبقة الوشاح السائلة.

تتألف الصفائح التكتونية من سبعة صفائح رئيسية كبيرة بحجم القارات والمحيطات، وسبعة متوسطة إضافة لعدد من الصفائح الصغيرة، بعضها صفائح قارية وبعضها محيطية وأخرى قارية محيطية، تتقارب وتتباعد أو تنزلق على بعضها سنويًا بمعدل من 5 إلى 10سم، وممكن أن تكون الحركة بين الصفائح أو ضمن الأجزاء الداخلية للصفيحة الواحدة، وينتج عن ذلك الزلازل الأرضية والبراكين، وينسب تشكل التضاريس لحركة هذه الصفائح، والحدود التكتونية أنواع هي:

  • الحدود المتقاربة: عندما تتقارب الصفائح التكتونية القارية تتشكل الجبال، وكلما تقاربت أكثر يزداد ارتفاعها مثل جبال الهيمالايا، أما تقارب الصفائح التكتونية المحيطية ينتج عنه خنادق مثل خندق ماريانا في شمال الحيط الهادي، وممكن أن ينتج براكين تحت الماء.
  • الحدود المتباعدة : إذا تباعدت الصفائح التكتونية على اليابسة تتشكل الأحواض المائية والوديان، أما تباعدها في المحيطات يسبب توسع في الأحواض الموجودة.
  • الحدود المتغيرة: وهي لا تسبب تشكل تضاريس، ولكن تكون سبب في حدوث زلازل مدمرة كالزلزال الذي دمر سان فرانسيسكو عام 1906.

أما سبب الحركة فيرجح أن يكون نتيجة تيارات حمل حراري في الغلاف الموري، حيث ترتفع المواد المنصهرة القريبة من لب الأرض، وتغطس الصخور الباردة القريبة من الغلاف الصخري، حيث تتجه المادة باتجاه النواة وتتحرك بشكل أفقي مما يؤدي لارتفاع حرارتها وصعودها للأعلى مرة أخرى.

أكمل القراءة

تتكون الصفائح التكتونية من الغلاف الصخري المحيطي والقاري، ويكمن السبب في إمكانية تحرك هذه الصفائح الصخرية الضخمة هو التكون الصخري لها، حيث تتكون القشرة القارية من صخور جرانيتية والتي تتكون بدورها من معادن خفيفة الوزن مثل الكوارتز والفلسبار، وتبلغ كثافتها حوالي 2.7 غرام في السنتيمتر المكعب.

أما القشرة المحيطية فتتكون من الصخور البازلتية ( وتعتبر أغنى بالحديد والمغنزيوم مقارنة بالجرانيت) وتبلغ كثافتها حوالي 2.9 وحتى 3 غرام في السنتيمتر المكعب والتي تعتبر أثقل وزنًا وأعلى كثافةً من الصخور الجرانيتية.

وتفسر هذه الاختلافات السبب في فرق السماكة بين الصفائح القارية والمحيطية، حيث تكون القشرة القارية بسماكة تبلغ 40 كم، أما القشرة المحيطية فتبلغ سماكتها حوالي 5 كم فقط.

كما يمكن رؤية الاختلاف في الكثافة بين نوعي القشرة المحيطية والقارية من خلال فرق الارتفاع لكل منهما، فالقشرة القارية الأقل كثافة تطفو بشكل أكبر فوق الوشاح، حيث يبلغ متوسط ارتفاعها فوق سطح البحر حوالي 840 متر(2750 قدم) بينما يكون متوسط عمق القشرة المحيطية 3790 متر (12400 قدم)، وبالتالي يخلق فرق الكثافة هذا نوعين مستويين رئيسيين لسطح الأرض.

وحسب النظرية؛ فإن هذه الصفائح يفصل بينها ثلاثة أنواعٍ من الحدود هي الحدود المتقاربة، والمتباعدة، والمتغيرة.

أكمل القراءة

 جميع ما تراه من تضاريس على سطح الأرض ناتج عن حركة صفائح موجودة في الغلاف الصخري للأرض، والتي تنزلق فوق طبقة الوشاح وتدعى بالصفائح التكتونية، وهي تشكل الغلاف الصخري للأرض والذي سماكته 100 كيلومتر. وعددها هو تسع صفائح وهي أمريكا الشمالية، والمحيط الهادئ، وأوراسيا، وأفريقيا، والهند الأسترالية، والأسترالية، والهندية، وأمريكا الجنوبية، وأنتاركتيكا، وأكبرها صفيحة المحيط الهندي بمساحة 103 مليون كيلومتر مربع.

ومبدأ عمل الصفائح التكتونية يعتمد بشكل أساسي على الحمل الحراري في الوشاح، إذ ترتفع المواد الساخنة وتغرق المواد الأكثر برودة في الوشاح، الأمر الذي ينتج عنه مزيج من الدفع والانتشار بعيدًا عند التلال وسط المحيط، والسحب والغرق في مناطق الاندساس.

هذه الصفائح متحركة باستمرار بالنسبة لبعضها البعض بمعدل 5-10 سم سنويًا، وقد تتقارب من بعضها أو تتباعد وهذا الأمر الذي يسبب الزلازل والبراكين ويؤدي لتغير تضاريس سطح الأرض، فعندما تتباعد صفيحتين تتشكل المحيطات والخنادق كخندق الماريانا في شمال المحيط الهادي( وهو أعمق نقطة على سطح الأرض)، وبتقارب هذه الصفائح وتدافعها تتشكل الجبال ومن الأمثلة على ذلك جبال الهيمالايا الناتجة عن تدافع صفيحتي الهند وآسيا.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هي الصفائح التكتونية ؟ وما نتائج تحركاتها ؟"؟