ما هي المكملات الغذائية التي تسبب تضخم العضلات

يقوم الملايين من الناس بتناول المكملات الغذائية بغرض الحصول على المزيد من الفوائد الصحية مثل إنقاص الوزن وبناء العضلات، ما هي المكملات الغذائية التي تسبب تضخم العضلات؟

3 إجابات

يرغب معظم المهتمين في رياضة بناء الأجسام باللجوء إلى المكملات الغذائية الخاصة ببناء العضلات، وذلك للحصول على نتيجةٍ مضمونةٍ وسريعةٍ نسبيًا وعضلاتٍ متناسقةٍ وكبيرة، ومن أهم أنواع المكملات الغذائية:

  • بروتين مصل اللبن: أحد البروتينات الموجودة في اللبن، يوفّر هذا البروتين كمياتٍ كبيرةٍ من الأحماض الأمينية التي تحتاجها  البروتينات للقيام بالعديد من الوظائف في الجسم، وأظهرت العديد من الدراسات فوائد بروتين مصل اللبن في بناء العضلات بعد القيام بالتمارين الشاقة؛ فهو يساعد في تسريع عملية الاستشفاء العضلي كما يساعد في اكتساب الوزن لدى الأشخاص الذين يعانون من نقص الوزن.
  • الكرياتين: أحد الأحماض الأمينية الموجودة في الجسم داخل الدماغ وفي العضلات، يتم تصنيعه في الجسم داخل الكبد والكلى والبنكرياس، كما يحصل عليه الناس من اللحوم الحمراء والمأكولات البحرية. يحوّل الكرياتين داخل الجسم إلى فسفوكرياتين، ويخزن هذا المركب في العضلات حيث يساعد في إعطاء دفعات طاقةٍ كبيرةٍ بوقتٍ قصيرٍ، ويعد ذلك جيدًا أثناء رياضة رفع الأثقال. كما يحبس الماء في العضلات مما يؤدي إلى تضخمها، لذلك ينصح أطباء التغذية بعدم تناوله من قبل الأشخاص المعرضين للإصابة بأمراض الكلى، إلا أنه يعد آمنًا بشكلٍ عام، وينصح بشرب المياه بكميات أكبر عند البدء بتناوله.
  • الأحماض الأمينية متفرعة السلسلة وهي: الليوسين، والفالين، والأيزولوسين،  وتعد تلك الأحماض أحد أجزاء البروتينات، حيث تساعد بشكلٍ كبيرٍ في الكثير من العمليات الأساسية في الجسم مثل امتصاص المعادن والفيتامينات، كما لها العديد من الفوائد مثل زيادة القدرة على التركيز، ناهيك عن فائدتها الكبيرة في بناء العضلات، حيث يحتاج لاعبو كمال الأجسام إلى كمياتٍ كبيرةٍ نسبيًا مقارنة بالأشخاص العاديين.
  • هرمون النمو: يُفرَز هرمون النمو بشكلٍ أساسيٍ من الغدة النخامية ويعمل على تحفيز نمو الخلايا وتجديدها وإصلاح أنسجة العضلات والاستشفاء العضلي وحرق الدهون، كما يعتقد بعض العلماء أن هرمون النمو يمكن أن يساعد في تأخير شيخوخة الجلد. كما يحفز الكبد على إنتاج بروتين مشابه للأنسولين والذي بدوره يلعب دورًا كبيرًا في نمو العضلات والعظام. وعلى الرغم من ذلك هنالك الكثير من المخاطر حول الاستخدام الخاطئ لهذا الهرمون تتضمن:
    1. زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري.
    2. حدوث خدر ووخز في الجد.
    3. تورم الأطراف.
    4. الأورام السرطانية.
    5. تلف في الكبد.
    6. تضخم عضلة القلب.
    7. تضخم الثدي عند الرجال.
    8. تغييرات في المزاج والعديد من المخاطر الاخرى.

أكمل القراءة

لا يمكن بناء عضلات قوية بالاعتماد على المكملات الغذائية فقط، بل يجب أن يترافق تناولها مع ممارسة التمارين الرياضية المناسبة واعتماد نظام غذائي صحي وغني. وبالنسبة لأهم المكملات الغذائية المستخدمة لزيادة العضلات بشكلٍ آمن فهي:

الكرياتين: يوجد بشكلٍ طبيعي في خلايا العضلات، وهو مصدر الطاقة الخلوية الأساسي، ويتواجد كمكملات غذائية يُسمح بتناول 5 غرام منها يوميًا، وأهم ما تقدمه للعضلات هو:

  • زيادة الكتلة العضلية خاصةً إذا ترافقت مع ممارسة تمارين القوة.
  • تحسين قوة العضلات.
  • التخفيف من ألم العضلات وتخفيض مستويات الالتهابات الناجمة عن التمارين.
  • تحسين تدفق الدم أثناء التمرين.
  • تحسين الأداء في التمارين عالية الكثافة.

بيتا ألانين: يتواجد بشكل طبيعي على شكل حمض أميني غير أساسي يحصل عليه الجسم عبر الغذاء الغني بالبروتين، وهو موجود على شكل مكملات غذائية على أن تكون الجرعة المسموح بها يوميًا هي 4 – 6 غرام، ويساعد في الحصول على كتلة عضلية أكبر للأسباب التالية:

  • يؤخر الشعور بالتعب أثناء التمارين عالية الكثافة.
  • يزيد القدرة على ممارسة تمارين أكثر.
  • يحسن من إنتاج الطاقة.
  • يزيد من بناء العضلات.
  • يحسن القدرة على التحمل أثناء القيام بالتمارين الصعبة.
  • زيادة فعالية الكرياتين، والذي بدوره يزيد من فعالية البيتا ألانين أيضًا.

بروتينات مصل اللبن: يزود هذا البروتين الجسم بكميات كبيرة من البروتين والأحماض الأمينية التي تساعد في بدء عملية البناء العضلي، وغالبًا ما يتم تناوله بعد ممارسة التمارين، والجرعة المسموح بها تتراوح بين 20- 30 غ، وأهم فوائده هي:

  • تسريع الهضم وامتصاصه سهل.
  • زيادة الكتلة العضلية.
  • التجكم بالشهية وزيادة الإحساس بالشبع.
  • أغنى البروتينات بالليوسين.

الأحماض الأمينية متشعبة السلسلة (BCAA): وهذه البروتينات هي الليوسين والإيزوليوسين والفالين، ويُسمح بتناول 3-6 غ قبل أو بعد التمرين، وتعمل على:

  • زيادة مستويات تركيب البروتين.
  • التقليل من تضرر العضات والألم أثناء التمارين.
  • تحسين القدرة على التحمل.

الكافيين: وهو موجود في المكملات الغذائية التي تؤخذ قبل التمارين لتحسين القدرة العقلية والجسدية أثناء التمرين، وأبرز فوائده هي:

  • تحسين الرغبة في ممارسة التمارين.
  • تقليل الجهد الجسدي المتوقع.
  • تأخير الشعور بالتعب العضلي.
  • زيادة التحمل.

أكمل القراءة

إنّ الحصول على الجسد المثالي وزيادة حجم العضلات يحتاج إلى ممارسة التمارين الرياضية بانتظام وتناول الكميات اللازمة من البروتين الغذائي، وعلى الرغم من ذلك يمكن أن تؤثر على عملية بناء العضلات مجموعة من العوامل كالمورثات ونمط نوم الشخص، لكن يمكن القول أنّ تناول بعض أنواع المكملات الغذائية قد يحسن الأداء الرياضي ويعزز كتلة العضلات، ومن أشهر هذه المكملات:

  • الكرياتين: هو مركب تنتجه بعض أجزاء الجسم كالكلى والكبد والبنكرياس، وتخزّنه العضلات في جميع أنحاء الجسم، كما أنّه متاح في بعض أنواع الأطعمة كاللحوم والأسماك. ويقوم الكرياتين بدعم العديد من أنسجة الجسم المختلفة وتوفير الطاقة اللازمة لها، ويبدو أنه يساهم في تعزيز الأداء البدني وتحفيز نمو العضلات. لذا فإنّ تناوله كمكمل غذائي يرفع محتوى الكريايتن العضلي فوق مستوياته الطبيعية بحدود 40%، وتشير العديد من الدراسات إلى أنه يزيد محتوى الماء في الخلايا العضلية، ويزيد من مستويات الهرمونات التي تساهم في نمو العضلات، ويقلل من عملية تهدّم وتحلل البروتين في العضلات، مما يساهم بالنتيجة في تعزيز الكتلة العضلية وتضخم العضلات.
  • مكملات البروتين: إن أردت تعزيز كتلة العضلات فلا بد أن تكون كمية البروتين الذي تتناوله أكبر من كمية البروتين الذي يستهلكه الجسم في العمليات الحيوية، ويفضَّل دومًا زيادة المدخول اليومي من البروتين عن طريق تناول الأغذية الغنية بالبروتين، لكن في حال لم تستطِع ذلك، فيمكنك اللجوء إلى تناول مكملات البروتين. وأكثر هذه المكملات شيوعًا هو بروتين مصل اللبن وبروتين الكازين وبروتين الصويا، بالإضافة إلى توفر الأنواع الأُخرى من مكملات البروتين تلك التي يتم تصنيعها من البيض أو لحم البقر أو الدجاج وغيرها.
  • بيتا ألانين: حمض أميني يستطيع تحسين الأداء الرياضي و تقليل الشعور بالتعب، كما يساهم في زيادة كتلة العضلات وذلك في حال اتبعت برنامجًا محددًا من التمارين الرياضية.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هي المكملات الغذائية التي تسبب تضخم العضلات"؟