ما هي عصبة الامم ومتى تشكلت

بدأت فكرة عصبة الأمم في عام 1918… ليتعهد القائمون عليها بمنع الحروب المستقبلية، لكن هل تعلم ما هي عصبة الأمم؟

4 إجابات

عصبة الأمم تعتبر النسخة الأولى من منظمة الأمم المتحدة والتي تم تأسيسها بعد الحرب العالمية الأولى عام 1918 كوسيلة لإرساء السلام ومنع أي حروب دولية بعد مقتل الملايين في السنوات الأربع التي تسبقها. وكان أكثر المتحمسين لها هو الرئيس الأمريكي ويدرو ويلسون بعد دفاعه المستميت عنها في مؤتمر باريس إلى أن تم تعيينه رئيسًا للجنة المكلفة بصياغة بنود إنشاء منظمة عصبة الأمم.

خرجت إلى النور فعليًا بـ 32 دولة كانوا أيضًا من ضمن الموقعين على معاهدة فرساي، وتم دعوة 13 دولة أخرى للانضمام إلى العصبة. وقد تمكنت عصبة الأمم خلال 26 سنة من تحقيق إنجازات لا بأس بها خصوصا في الحد من النزاعات الحدودية بين الدول التي شاركت في الحرب العالمية الأولى. ولكن لأنها كانت مثل منظمة الأمم المتحدة في بعض القواعد وخصوصا حق النقض فلم تتمكن من السيطرة تماما على الأوضاع، كما أنها لم تملك التمويل العسكري الكافي لمنع شن الحروب.

وكانت البداية مع الغزو الياباني للصين رغم أن اليابان من الدولة المنضمة للعصبة، وازداد الأمر سوءا مع الغزو الإيطالي لأثيوبيا وكانت إيطاليا وقتها من الدول التي تملك حق النقض. لتضع العصبة أوزارها تماما مع بداية الحرب العالمية الثانية ثم دخول أمريكا الحرب بعد الحيلة البريطانية الشهيرة. لذا بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية بدأت المشاورات لإنشاء منظمة جديدة يسيطر عليها أيضا الدول المنتصرة وقد أخذت الكثير من بنود وقواعد عصبة الأمم.

أكمل القراءة

عصبة الأمم هي منظمة للتعاون الدوليّ، تأسست في 10 يناير 1920، بمبادرة من قوات الحلفاء المنتصرة في نهاية الحرب العالمية الأولى، وقد تمّ التوصل إلى اتفاق بالإجماع على نص ميثاقها في غضون أسابيع قليلة بعد افتتاح مؤتمر باريس للسلام في يناير 1919، وذلك بسبب الخسائر الفادحة التي نتجت بعد الحرب العالمية الأولى، والرغبة العارمة في السلام.

إنشائها كان حدثًا ذا أهمية حاسمة في تاريخ العلاقات الدولية، ولكن فيما بعد تمّ حل العصبة رسميًا في 19 أبريل 1946، ونقل سلطاتها ووظائفها إلى الأمم المتحدة.

والمنظمات الدولية التابعة لعصبة الأمم:

  • لجنة الصحة: والتي تمّ إنشاؤها وفقًا للمادة 23 من الميثاق الخاص بالوقاية من الأمراض ومكافحتها، والتي هي نفسها منظمة الصحة العالمية WHO حالياً.
  • المدرسة الدولية  الموجودة في جنيف: تأسسّت عام 1924 من قبل مجموعةٍ من الآباء الذين كانوا يعملون في العصبة بتعليم أطفال المندوبين.
  • المعهد الدولي الخاص بتوحيد القانون الخاص: تأسس عام 1926 ليكون جهازاً مساعداً للعصبة، ومن ثمّ تمّ إعادة تأسيسه عام 1940 وذلك بموجب اتفاق متعدد الاطراف.

تتضمّن الهيكلية الخاصة بعصبة الأمم:

  • السلطة التشريعية متمثّلةً بالمجلس الذي يتكون من خمسة أعضاءٍ دائمي العضوية وأربعة مناوبين، والجمعية التي تضم جميع الأعضاء.
  • السلطة التنفيذية ممثّلة بالأمانة العامة أو السكرتارية.
  • السلطة القضائية متمثّلة بمحكمة العدل الدولية الدائمة.

أكمل القراءة

عصبة الامم وهي إحدى المنظّمات الدولية التي أُبرمَت بعد الحرب العالمية الأولى بدعم كبير من الولايات المتحدة الأمريكية وإنجلترا لفرض السلام وإنهاء الحروب، تم الإعلان عن هذه المنظمة في ديسمبر عام 1918 في مؤتمر باريس للسلام الذي كان يرأسه  وودرو كان ويلسون “Woodrow Wilson” وتم إقرار مشروع اتّفاق أو مسودة لهذه المنظمة.

وفي 29 إبريل 1919 تم اعتماد النسخة النهائية من ميثاق عصبة الأمم وكانت الجزء الأول من معاهدة فرساي –وهي أهم المعاهدات التي وُقّعت بعد الحرب العالمية الأولى وفرضت عقوبات وضرائب جائرة على ألمانيا. وقد حُدّدت بموجب هذه النسخة النهائية ثلاثة أهداف ومبادئ رئيسية لعصبة الأمم لا يُقبَل التهاون بها أبدًا، وهي:

  • ضمان الأمن الجماعي.
  • ضمان التعاون الوظيفي.
  • تنفيذ ولايات معاهدات السلام.

وفي 10 يناير 1920 تم افتتاح عصبة الأمم والعمل بها بشكل رسمي وقد تكوّنت من الدول الـ 32 الموقّعين على معاهدة فرساي بالإضافة إلى 13 دولة أخرى، وقد كانت عصبة الأمم متاحة لجميع الدول لكن شريطة الالتزام بالمبادئ والقبول مطالب معينة.

اتّخذت عصبة الأمم من مدينة جنيف بسويسرا مقرًا لها وكانت تُقام غالبية الاجتماعات في قصر ويلسون في المدينة ذاتها، وكون الهدف الأساسي لعصبة الأمم هو تسوية النزاعات وحل الخلافات بأي وسيلة مُغايِرة للحروب وسفك الدماء فكان من الضروري جدًا موافقة سيادة الدول المتنازعة على هذا التدخل واحترامهم التام لمبادِئ وأهداف عصبة الأمم.

أكمل القراءة

عصبة الامم

عصبة الامم منظمة دولية، مقرها مدينة جنيف في سويسرا. أُنشِئت هذه المنظمة بعد الحرب العالمية الأولى لتأمين منتدى عام لحل النزاعات الدولية. على الرغم من اقتراح الرئيس وودرو ويلسون (الرئيس 28 للولايات المتحدة الأمريكية الذي حكم بين عامي1913 و1921)  تأسيس عصبة الامم لأول مرة كأحد أجزاء خطته المتضمنة 14 نقطة لتحقيق سلامٍ عادلٍ في أوروبا، إلا أن الولايات المتحدة لم تصبح أبدًا عضوًا فيها.

تألفت العصبة في البداية من جمعيةٍ عامةٍ تضم وفودًا من جميع الدول الأعضاء، بالإضافة لأمانة دائمة مهمتها الإشراف على الوظائف الإدارية، كما كانه هناك مجلس تنفيذي تنحصر عضويته على القوى العظمى آنذاك. تألف مجلس العصبة من أربعة أعضاء دائمين هم: بريطانيا العظمى وفرنسا واليابان وإيطاليا بالإضافة لأربعة أعضاء غير دائمين. وصل عدد أعضاء العصبة الامم في أعظم حالاتها إلى 58 دولة. من الجدير  ذكره انضمام الاتحاد السوفيتي عام 1934 للعصبة لكنه طُرِدَ منها عام 1939 لغزوه فنلندا.

بُنِيَت مبادئ عصبة الأمم لدى تأسيسها على عدة أمور أبرزها:

  • احترام سلامة أراضي وسيادة جميع الدول.
  • عدم استخدام القوة العسكرية (أو التهديد بها) كوسيلةٍ لحل النزاعات الدولية واللجوء للحلول السلمية. من الأمثلة على ذلك الحل السلمي للنزاع بين العراق وتركيا على محافظة الوصل عام 1926، بالإضافة لحل النزاع الحدودي بين كولومبيا وبيرو في أوائل الثلاثينيات.

بالرغم من تقديم تعصبة الأمم لحلول سلمية فعالةٍ لبعض النزاعات، إلّا أنها عجزت عن منع نشوب الحرب العالمية الثانية، كما أن كثيرًا من الدول رفضت الانضمام لها وبالتالي لم تكن مُلزَمةً بتطبيق قواعدها ومبادئها.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هي عصبة الامم ومتى تشكلت"؟