ما هي وظيفة الغدد اللمفاوية

الجهاز الليمفاوي جهاز مهم في الجسم ومسئول عن التحكم بما يوجد بالجسم من سوائل وتوازنها وهي عبارة عن عقد أو غدد داخل جسم الإنسان، تتكون على هيئة تجمعات عنقودي فما هي وظائفها؟

4 إجابات

الجهاز اللمفي أو اللمفاوي، هو عبارة عن جهاز دوراني تجري فيه كريات الدم البيضاء، ضمن سائل اللمف المشابه للدم، و تقوم الغدد اللمفية باعتراض السائل اللمفي، ثم تقوم بتصفيته من الميكروبات والخلايا السرطانية وذلك باستخدام الخلايا اللمفاوية، وتُعتبر الغدد اللمفية إحدى الركائز الأساسية للجهاز المناعي.

تتجمع الغدد اللمفية مشكلةً عقدًا وخاصةً في المناطق التي تُعد تجمعًا للأوعية اللمفية مثل البطن والصدر وتحت الإبطين وفوق عظم الترقوة.

تتألف  الغدد اللمفية من منطقتين هما القشرة والكبسولة، تحتوي العقد اللمفاوية في داخلها على الخلايا اللمفاوية  B و T  وبعض أنواع الخلايا المساعدة مثل الخلايا التغصنية.

يُعد انتفاخ العقد اللمفية مؤشرًا لعمل الجهاز اللمفاوي على تنقية الجسم،حيث تنتفخ  الغدد اللمفاوية كاستجابةٍ لانتشار عدوى في الجسم أو كدليلٍ على وجود ورمٍ في الجسم أو بسبب أحد أمراض المناعة الذاتية، وهنالك بعض المواد التي تسبب تضخم الغدد، إضافةً لحدوث التضخم كأحد الآثار الجانبية لبعض الأدوية.

تصبح الغدد اللمفاوية مؤلمةً عند تورمها، وعادةً ما يترافق انتفاخها ببعض الأعراض مثل (السعال- الإعياء- الحمى –التعرق –القشعريرة)، فعند تورم العقد اللمفية لبضعة أيامٍ مع عدم وجود أي أعراضٍ أخرى يُنصح بزيارة الطبيب، حيث سيقوم بإجراء الاختبارات العامة التي تتضمن الفحص السريري لحجم العقد، وإجراء التحاليل المخبرية الدموية والهرمونية، أو العديد من الاجراءات الأخرى مثل التصوير بالأشعة، أو بالرنين المغناطيسي للكشف عن السبب.

أكمل القراءة

الجهاز اللمفاوي عبارةٌ عن شبكةٍ من الأنسجة والأعضاء التي تساعد على تخليص الجسم من السموم وكل المواد غير المفيدة. وإن كنت لا تعلم فالوظيفة الأساسية للجهاز اللمفاوي تكمن في نقل اللمف، وهو سائلٌ يحتوي على خلايا الدم البيضاء الضرورية لمقاومة العدوى في جميع أنحاء جسم الإنسان، حيث يحوي على مئات الغدد اللمفاوية المتوزعة في مناطق متفرقة؛ حيث يمكن أن تتواجد حول الرئتين والقلب، أو أقرب إلى السطح مثل تحت الذراع أو الفخذ.

وفقًا لجمعية السرطان الأمريكية، تم العثور على العقد الليمفاوية ابتداءً من الرأس إلى منطقة الركبة. ويعتبر الطحال، الذي يقع على الجانب الأيسر من الجسم فوق الكلية مباشرةً، أكبر الأعضاء في الجهاز اللمفاوي، ووفقًا لمكتبة الطب الوطنية الأمريكية (NLM) يعمل الطحال كمرشحٍ للدم؛ تشمل آلية الترشيح التحكم بكمية خلايا الدم الحمراء وتخزين الدم في الجسم، والمساعدة على مكافحة العدوى.

عمليًا تتمثل هذه الآلية كما يلي: عندما يكتشف الطحال بكتيريا، أو فيروسات، أو كائنات دقيقة أخرى في الدم تشكّل خطرًا على الجسم، فإنه يعمل بالتعاون مع العقد الليمفاوية على خلق خلايا دمٍ بيضاء تسمّى الخلايا الليمفاوية، والتي تعمل على مكافحة الأجسام الغريبة الضارة. تنتج الخلايا اللمفاوية أجسامًا مضادةً لقتل الكائنات الغريبة، ومنع العدوى من الانتشار. كما تقوم الغدة الصعترية (في الصدر فوق القلب) أيضًا بتخزين الخلايا الليمفاوية غير الناضجة (خلايا الدم البيضاء المتخصصة)، وتقوم بتجهيزها لتصبح خلايا تائية نشطة، مما يساعد على تدمير الخلايا المصابة أو السرطانية.

لدينا أيضًا اللوزتين اللتان تخزنان كميةً كبيرةً من الخلايا اللمفاوية الموجودة في البلعوم. ووفقًا للأكاديمية الأمريكية لأمراض الأذن والأنف والأذن والحنجرة، فإن اللوزتان تشكلان خطُّ الدفاع الأول للجسم كجزءٍ من جهاز المناعة. ويتحققون من البكتيريا والفيروسات التي تدخل إلى الجسم عن طريق الفم أو الأنف واتخاذ الإجراء المناسب عند الحاجة.

أكمل القراءة

العقد اللمفاوية، هي غدد صغيرة تشبه حبة الفول وتنتشر في جميع أنحاء الجسم، وتشكل مُجتمعةً الجهاز اللمفاوي، ووظيفتها الرئيسية هي تنبيه الشخص إلى وجود خلل ما في جسمه، وذلك عن طريق انتفاخها مكان وجود الخلل.

يعطي الجهاز المناعي الأوامر للغدد اللمفاويّة لتقوم بصناعة الأجسام المضادّة، في حال شعر بأي خطر سواء كان مصدره الفيروسات أم البكتيريا أم حتى بعض الأدويّة، وبينما تحاول هذه الغدد مقاومة المعتدي، فإن كمية السائل اللمفاوي تزداد داخل هذه العقد، مما يجعلها تتورم.

تجابه الغدد اللمفاوية الخطر المحتمل يمساعدة:

  • الخلايا البائية : وهي المسؤولةُ عن صناعة الأجسام المضادّة .
  • الخلايا التائية: ويعمل بعضها على تدمير الجراثيم، وبعضها الآخر يقوم بتتبّع الخلايا المناعيّة ليتمكّن الجسم من تحديد كمية المواد المضادة اللازمة لمواجهة الخطر.
  • السائل اللمفاوي أو اللمف: وهو المسؤول عن نقل البروتين ومخلفات الخلايا والفيروسات والبكتريا والدهون الزائدة التي  قام الجهاز المناعي بالقضاء عليها.

تحتوي الخلايا اللمفاوية على كريات دم بيضاء تساعدها على التصدي للأمراض، وفي حال واجهت انتفاخًا في الغدد اللمفاوية، فكن على ثقة أن الخلايا المناعية نشطة للغاية في المنطقة مكان الإنتفاخ، وهذا يعني أن هناك جرثومة أو بكتيريا تحاول التمكن من مناعة جسمك ونشر مرض ما، وهذا غالبًا لا يجب أن يثير قلقك، حيث أنه تأكيد واضح على عمل جهازك المناعي بشكل جيد.

أكمل القراءة

وظيفة الغدد اللمفاوية

تعتبر الغدد اللمفاوية هي جزء من الجهاز المناعي في جسم الإنسان، ومهمتها هي تنقية وتصفية المواد الضارة من الجسم، ولها دور كبير في محاربة العدوى، بالإضافة لدورها في تشخيص بعض الأنواع من الأمراض الخبيثة وعلاجها. فهي عبارة عن كتل صغيرة من الأنسجة تحتوي على كريات الدم البيضاء، ومهمتها محاربة أي أجسام غريبة كالفيروسات والبكتيريا التي تدخل على جسم الإنسان.

وللغدد اللمفاوية دور كبير في تنشيط الجهاز المناعي في حال أصيب الجسم بعدوى ما. وتنتشر هذه الغدد في جميع أنحاء الجسم كالعنق وتحت الإبط وأعلى الفخذين وحول الرئتين والامعاء، ويكون لها دور في تصريف السائل اللمفاوي من مناطق الجسم القريبة منها، كما تحتوي الغدد اللمفاوية على خلايا مناعية تسمى الخلايا اللمفاوية، حيث يكون لها دور كبير في تدمير الخلايا السرطانية والبكتيريا.

ينقل السائل اللمفاوي إلى العقد اللمفاوية عن طريق الأوعية اللمفاوية، حيث تصفي العقد اللمفاوية المواد الضارة والفضلات، ليعود السائل المصفى من جديد للدورة الدموية. وترتبط الغدد اللمفاوية مع بعضها البعض عن طريق تلك الأوعية اللمفاوية. والخلايا اللمفاوية نوعان:

  • الخلايا البائية: والتي تصنع أجسام مضادة تلتصق بالجراثيم وتسمح للجهاز المناعي بالتعرف عليها ومن ثم القضاء عليها.
  • الخلايا التائية: ولها وظيفتان وهي القضاء على الجراثيم، أما وظيفتها الثانية مرتبطة بالخلايا المناعية حيث تنبه الجسم متى يمكن أن يصنع أنواعًا معينة أقل أو أكثر وذلك بحسب الحالة.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هي وظيفة الغدد اللمفاوية"؟