متى يظهر الحمل العنقودي بالسونار

يؤدي الحمل العنقودي إلى عدم تشكل الجنين أو عدم نموه بشكلٍ كاملٍ، هل تعلم متى يظهر الحمل العنقودي بالسونار؟

4 إجابات

الحمل العنقودي هو مرض يحدث أثناء الحمل ويمنع الجنين من النمو والتطور بصورة طبيعية، بينما تنمو وتطور كتل عنقودية داخل الرحم، وله نوعان أساسيان هما الحمل العنقودي الكامل، الذي يتوقف فيه تطور الجنين بشكل كامل، والحمل العنقودي الجزئي، الذي يتطور فيه الجنين بصورة غير طبيعية نؤدي إلى موته بعد فترة معينة.

لا توجد علامات تشير إلى الحمل العنقودي، ويتم الكشف عنه أثناء إجراء الفحوص الدورية بين الأسبوع الثامن والأسبوع الرابع عشر من الحمل بواسطة الأمواج فوق الصوتية أو السونار، أو أثناء اختبارات التي يتم إجراءها بعد عمليات الإجهاض، إلا أنه قد تظهر بعض الأعراض التي تدل على الحمل العنقودي عند بعض النساء مثل النزيف المهبلي المترافق مع كتل صغيرة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، والغثيان الشديد وانتفاخ غير طبيعي في البطن، ولكنها أعراض قد تكون طبيعية وليس بالضرورة أن تشير إلى الحمل العنقودي.

أنصح بالتوجه مباشرة إلى الأخصائيّة النسائية إن عانيتِ من أحد الأعراض السابقة، وقد تقوم بطلب تصوير مبكر بالسونار للتأكد من سلامة جنينك واستبعاد وجود حمل عنقودي أو غيره، وخاصةً إن كنتِ مررتِ بحمل عنقودي في وقت سابق.

أكمل القراءة

يُعد الحمل العنقودي أحد المشاكل التي تصيب الجنين في الرحم، وتكمن المشكلة بداخل البويضة الملقحة، حيث تتوقف عملية نمو الجنين في الكثير من الأحيان بعد عدة أسابيع فيؤدي الى وفاته.

يُعد السبب الرئيسي للحمل العنقودي وجود أزواج من الكروموسومات الإضافية حيث يصبح عدد الكروموسومات في البويضة الملقحة أكثر من 46 زوج فيتضاعف عدد الكروموسومات الخاصة بالأب التي يجب أن تكون 23 ليصبح العدد الكلي 69 كروموسوم من الأم والأب.

يوجد نوعين من الحمل العنقودي وهما :

  • حمل عنقودي كامل: حيث يكون فيه تورم في نسيج المشيمة مع وجود كيسات من السوائل، فلا يستطيع الجنين النمو.
  • حمل عنقودي جزئي: حيث يكون فيه نسيج مشيمية غير طبيعي مع وجود نسيج مشيمية طبيعي حيث يتشكل الجنين لكنه غير قادر على الاستمرار فيؤدي ذلك إلى الإجهاض.

التشخيص : في حال شك الطبيب أثناء الفحوصات العامة للحمل بوجود حمل عنقودي،  فعادةً  يطلب إجراء العديد من التحاليل مثل تحليل هرمون الحمل HCG ، إضافةً الى الفحص باستخدام الأمواج فوق الصوتية، حيث يمكن اكتشاف الحمل العنقودي الكامل في الأسبوع الثامن أو التاسع, فيوضح التصوير ما يلي :

  • عدم وجود جنين.
  • مشيمية كيسيه سميكة.
  • مبيض متعدد الكيسات.
  • عدم وجود سائل أمينوسي.

كما يتم اكتشاف الحمل العنقودي الجزئي بواسطة الأمواج فوق الصوتية التي تظهر ما يلي :

  • جنين غير قادر على النمو.
  • مشيمية كيسيه سميكة.
  • كمية منخفضة من السائل الأمينوسي.

أكمل القراءة

عادةً ما يبدأ الطبيب عند فحص الحامل بالكشف عن وضع الجنين، وقد يطلب بعض التحاليل في حال الشك بوجود مشكلةٍ ما، وهذا ما يحدث في حال الشك بوجود حملٍ عنقودي؛ حيث سيطلب إجراء تحاليل للدم من بينها تحليل هرمون الحمل HCG، إضافةً إلى صورة أمواج فوق صوتية، والتي تمكن الطبيب من تحديد وجود هذا الحمل في مرحلةٍ مبكرة من الحمل، أي في حوالي الأسبوع الثامن أو التاسع؛ حيث يوجد نوعان من الحمل العنقودي يستطيع السونار إظهارهما، وهما:

  • الحمل العنقودي الكلي: حيث لا يظهر في السونار وجودٌ للمضغة أو الجنين أو للسائل الأمنيوسي مع وجود تليفٍ سميك في المشيمة يملأ الرحم تقريبًا إضافةً إلى تليف في المبيض.
  • الحمل العنقودي الجزئي: ويُظهر السونار وجود جنين غير مكتمل النمو مع وجود كميةٍ قليلة من السائل الأمنيوسي، وتليف سميك في المشيمة.

وغالبًا ما سيبحث الطبيب عند وجود حمل عنقودي عن مشاكل صحية أخرى كارتفاع ضغط الدم وفقر الدم وفرط نشاط الغدة الدرقية.

في الواقع لا يمكن للحمل العنقودي أن يستمر كالحمل الطبيعي، ويعتمد علاجه على مدى انتشاره رغم أن فرص استمراره بعد المعالجة ليست عالية؛ فهو يتطلب المراقبة والمتابعة الدائمة، ويمكن علاجه إما عن طريق توسيع الرحم وإزالة الخلايا العنقودية داخله بلطف أو عن طريق استئصال الرحم في حال عدم الرغبة بالإنجاب مجددًا، مع وجود حالاتٍ تستدعي العلاج الإشعاعي والكيميائي.

أكمل القراءة

الحمل العنقودي

إن أول ما يقوم به الطبيب عند الشك بوجود حالة حمل عنقودي هو طلب تحليل للدم بهدف قياس نسبة هرمون الحمل – ما يعرف بموجهة الغدد التناسلية المشيمائية Human chorionic gonadotropin اختصارًا HCG- وسيطلب صورة بالسونار أو ما يعرف بالصورة فوق الصوتية.

لا تظهر حالة الحمل العنقودي باستخدام السونار إلا في حال كان قد مضى تسعة أو ثمانية أسابيع على الحمل، وقد تُظهر الصورة الكاملة بعضًا من الحالات التالية:

  • قد لا يظهر جنين في الصورة.
  • لا وجود للسائل الأمينوسي.
  • وجود مشيمية كيسية سميكة تملأ الرحم بشكل شبه كامل.
  • وجود كييسات على المبيضين.

أما الصورة الجزئية باستخدام السونار فقد تظهر بعض الأعراض التالية:

  • مشيمية كيسية سميكة.
  • كمية قليلة من السائل الأمينوسي.
  • جنين مّقيد النمو.

في حال تأكد حصول حالة حمل عنقودي يجب على الطبيب المُعالج طلب فحوصات إضافية للبحث عن أمراض تتوافق وتتسبب في حالات الحمل العنقودي، وهي:

تتم عملية التصوير بالسونار عبر تصويب موجات صوتية عالية التوتر على منطقة البطن والحوض، إلا أن الرحم وقناتي فالوب تكونان أقرب إلى المهبل منه إلى سطح البطن ما يصعب من عملية أخذ صورة باستخدام السونار، فيلجأ الأطباء عندها لاستخدام جهاز خاص يشبه العصا يوضع ضمن المهبل، وتنتشر منه الموجات الصوتية باتجاه منطقة البطن، بما يمكن من الحصول على أفضل صورة ممكنة للمنطقة المستهدفة.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "متى يظهر الحمل العنقودي بالسونار"؟