من اين يستخرج القطران وما هي استخداماته

القطران هو خليط من مواد هيدروكربونية تنتج عند عملية تقطير النفط، حيث يعتبر القطران من المواد عالية اللزوجة، وله فوائد كثيرة ومتعددة، من اين يستخرج القطران؟

3 إجابات

القطران، هو المنتج الرئيسي السائل ذو الطبيعة اللزجة واللون الداكن الذي ينتج عن عملية تسخين الفحم أو الخشب في غياب الهواء في درجة حرارة تقارب الـ 1000 درجة مئوية.

ينتج عن القطران العديد من المركبات والعقاقير التي تُستخدم في المجال الطبي، كما يُنتج نوعٌ آخر من القطران يُدعى (ذو درجة الحرارة المنخفضة) نتيجة عملية تسخين الفحم إلى درجة حرارةٍ تقارب الـ700 درجة مئوية، ثم يتم بعدها استخراج مواد ذات قيمةٍ صيدلانيةٍ منه.

ويتم الحصول على قطران الخشب بنفس العملية السابقة ويوجد نوعين أساسيين من قطران الخشب هما : قطران الزان والبلوط، و قطران الصنوبر.

يتميز قطران الصنوبر عن القطران العادي بوجود مواد ذات رائحة عطرية تدعى (التربينات)، ويتم تصنيعه بشكلٍ رئيسيٍ بعد عملية تقطير للتربنتين في روسيا والسويد وفنلندا، يدخل هذا النوع من القطران في تركيبة العديد من المستحضرات الطبية مثل المراهم والمطهرات، كما أثبت فعاليته في علاج بعض الأمراض الجلدية مثل الأكزيما والصدفية، إضافةً إلى أنه يفيد في إطالة الشعر، ويعد بديلًا للأصباغ الكيميائية حيث يستخدم كصباغ آمن إضافة إلى قدرته على تنعيم الشعر لاحتوائه على مضادات الأكسدة وفعاليته أيضًا في التغلب على القشرة، كما تُستخدم بعض منتجات تقطيره في الصناعات المتعلقة بالمعادن.

أما أضراره، فيعتبر أحد أكثر الآثار السلبية للقطران هي وجوده كأحد نواتج احتراق السجائر، حيث يساهم في تضييق القصبات ويمكن أن يتسبب في حصول بعض الأمراض المزمنة مثل الانسداد الرئوي وغيرها.

أكمل القراءة

القطران سائل لزج يتم الحصول عليه بعدة طرق أهمها عملية التقطير الإتلافي لأنواع محددة من المواد العضوية، يمكن استخراج القطران من عدة مصادر :

قطران الخشب: وذلك عن طريق كرنبة الخشب أو التقطير الإتلافي، ويتفرع منه قطران الراتينج من لحاء الصنوبر وجذوره أو لحاء البتولا، وقطران الخشب الصلب من خشب البلوط والزان. يتم استخراجه عند العمل على تحلل الخشب في عملية التقطير، حيث يتم تسخينه لدرجة تصل إلى 550 درجة مئوية بدون أوكسجين في أفران خاصة، ينتج عن العملية غازات وسائل يتم بعد ذلك فصل تلك الغازات عن المواد السائلة، هذه المواد تحتوي على قطران الخشب وحمض الخشب، وله الكثير من الاستخدامات نذكر منها:

  • هي مادة مانعة للتسرب في القوارب والأسقف الخشبية.
  • طلاء الجدران الخارجية للمباني الخشبية.
  • هو مكون يدخل في مستحضرات التجميل و في الشامبو كمضاد للقشرة.

قطران الفحم: وهو ناتج ثانوي نتج خلال عمليات انتاج فحم الكوك وغاز الفحم، ويحتوي على عدة مواد كيميائية عضوية كالفيتولات والبنزين وغيرها، ويتم استخراجه بالتقطير الإتلافي، حيث يتم تبريد ذلك الناتج بتيارات هوائية باردة ليترسب قطران الفحم نتيجة التكثيف على شكل سائل أسود ذو رائحة قوية، من استخداماته:

  • يستخدم في صناعاة الدهانات والعطور والأصباغ الصناعية.
  • في المتفحرات والمبيدات الحشرية وخاصة كرات النفتالين.
  • يدخل في صناعة أنواع من الصابون والشامبو والمراهم.

أكمل القراءة

القطران (باللغة الانكليزية Tar) هو عبارة عن مادة سائلة سوداء اللون، لزجة القوام، يتمّ الحصول عليها من عملية التقطير الإتلافي لبعض أنواع المواد العضويّة، مثل البترول والفحم والخشب والخث.

في عملية التقطير الإتلافي للخشب يتمّ تسخين الخشب في أفران خاصة تحت درجة حرارة 450 – 550 درجة مئوية وذلك  بغياب الأكسجين مما يؤدي إلى تحليله، نحصل بالنهاية على الفحم ومنتجات سائلة وغازيّة (مثل أول وثاني أكسيد الكربون والميتان)، يتمّ فصلها عن بعضها البعض بالتبريد، فنحصل على نواتج هذا التقطير ألا وهي قطران الخشب وحمض الخشب.

من أهم استخداماته كمانع تسرّب في القوارب والأسقف الخشبية، أما شكله المخفف والذي يدعى ماء القطران له استخدامات كثيرة كمضاد للقشرة يستخدم في بعض أنواع الشامبو، أو في المستحضرات التجميلية، أو توابل للحوم، أو منكه لبعض الحلويات.

أما بالنسبة إلى استخراج القطران من الفحم فعندها يُسخّن الفحم على درجات حرارة عالية جداً ضمن أوعية مغلقة حديدية، فيتجمّع الغاز المتصاعد من هذه العملية ضمن أنابيب يتم تبريده فيها بالماء البارد، فينتج عن عملية التكثيف هذه ترسّب قطران الفحم وهو سائل أسود قوامه سميك وائحته نفّاذة.

يدخلقطران أيضًا في صناعة العديد من المواد مثل العطورات، والدهان، والصبغات، والمتفجرات، والمبيدات الحشريّة، وبعض أنواع المراهم والصابون

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "من اين يستخرج القطران وما هي استخداماته"؟