من هم الآشوريون ومن أين ينحدرون وما الدور الذي لعبوه في التاريخ

عاش الآشوريون في الشرق الأوسط منذ العصور القديمة وما زالوا حتى الآن موجودين في جميع أنحاء العالم، لكن من هم الآشوريون؟

3 إجابات

مدينة آشور مدينةٌ تابعةٌ لبابل ثم لميتاني فترة الألفية الثانية قبل الميلاد، وكانت دولة مستقلة لها سلطة كبيرة في بلاد مابين النهرين وأرمينيا وشمال سوريا. عاش فيها الآشوريون، وشكلوا أكبر إمبراطورية في العالم، وأول من تم تزويدهم بالأسلحة الحديدية، واستخدموا التكتيكات العسكرية التي جعلتهم في قوة كبيرة في زمنهم، وليس هذا فقط بل ابتكروا أساليب جديدة في الحكم، واشتهروا بالشجاعة والقسوة لأنهم يمتلكون أجسادٍ ضخمةٍ وقويةٍ، وكان آشور أوبيتليت أول الحكام الذين اعطوا القوة للإمبراطورية.

مرت الإمبراطورية الآشورية بثلاثة عصور بحسب تقسيم علماء العصر الحديث وهي:

  • عصور الآشوريين القديمة والتي امتدت من 2025 قبل الميلاد إلى 1750 قبل الميلاد وهي فترة تأسيس الحضارة والأساس في وجودها.
  • عصور الآشوريين الوسطى والتي امتدت من 1365 إلى 1020 قبل الميلاد زمن التوسع في المملكة ومرحلة كسب القوة والنفوذ.
  • عصور الآشوريين الحديثة والتي امتدت من 911 إلى 605 قبل الميلاد وهو عصر القوة أو العصر الحديدي.

غير أن الأمبرطورية الآشورية بدأت بالضعف حين تولى الحكم فيها آشور بانيبال عام 626 قبل الميلاد، وعند وفاته اجتاح البابليون المملكة الآشورية بقيادة قائدهم نبوخذنصر وتمكنوا من السيطرة على نينوى وإحراقها، وهنا انتهت حقبة الآشوريون ووجودهم السياسي والحضاري في المنطقة غير أن الشعوب بعدهم أخذوا الكثير من حضارتهم.

أكمل القراءة

الآشوريون شعب عاش منذ العصور القديمة في الشرق الأوسط واليوم يمكن أن تجده في كافة أنحاء العالم.

في العصور القديمة كانت حضارتهم متمركزة في مدينة آشور التي تقع أنقاضها الآن في شمال العراق. حصلت مدينة آشور على استقلالها لأول مرة منذ حوالي 4000 عام، وقبل الاستقلال كان يسيطر على المدينة شعب يُعرف بالسومريين. ويقسم علماء العصر الحديث التاريخ الآشوري إلى ثلاثة فترات:

  • الفترة الآشوية القديمة: تشير النصوص القديمة إلى أن قوة آشور كانت محدودة في تلك الفترة حيث أن معظم حكامها الأوائل لم يُطلقوا على أنفسهم لقب “ملك” بل كانوا يلقبون أنفسهم باسم “نائب”.
  • الفترة الآشورية الوسطى: في هذه الفترة تلاشت مملكة حمورابي، وقام الآشوريون بغزو بابل، ووسعوا أراضيهم على نطاق واسع ومن ثم تقلّصت أراضي آشور تدريجيًّا واحتفظت المملكة بالسيطرة على آشور والمناطق القريبة منها ولم تتوسع ثانية حتى بداية القرن التاسع.
  • الفترة الآشورية الجديدة: خلال فترة القرن 9-6 قبل الميلاد، وصلت آشور إلى أكبر مدى جغرافي لها حيث وصلوا إلى البحر الأبيض المتوسط.

في عام 600 قبل الميلاد تم تدمير المملكة الآشورية بالكامل، وعلى الرغم أن معظم مدنها قد دمّرت، نجا بعض الآشوريين والذين يعتنقون المسيحية حتى يومنا هذا، ولايزال الوطن الآشوري في شمال العراق، إلا أن الدمار الذي أحدثته التنظيمات الارهابية أدى إلى مقتلهم وإجبارهم على الفرار.

أكمل القراءة

سكن الآشوريين مدينة آشور التي لاتزال آثارها في شمال العراق إلى يومنا هذا، وأسسوا دولتهم بعد أن استقلوا عن السومريين عام 4000 قبل الميلاد على يد حاكمهم القوي آشور، ثم سيطر الآشوريين على الأراضي التي تصل إلى ساحل البحر المتوسط.

يقسم العلماء تاريخ الآشوريين إلى ثلاثة مراحل أساسية:

  1. عصور الآشوريين القديمة:  ازدهرت فيها الحضارة الآشورية في مدينة آشور.
  2. عصور الآشوريين الوسطى: اشتهر فيها العديد من الملوك مثل آشور أوبيتليت الأول وأريك دين إيلي، وفي هذه الحقبة تفوقوا على الحضارات التي عاصرتهم في القوة والامتداد.
  3. عصور الآشوريين الحديثة: ويُعد عصر القوة للدولة الآشورية؛ حيث يُعد الآشوريين أول من أسس امبراطوريةً حقيقيةً استطاعت أن تسيطر على مساحاتٍ واسعةٍ من الأراضي، وأن تمتلك جيوشًا قويةً ومسلحةً بشكلٍ جيدٍ  وتستخدم استراتيجيات عسكرية.

اعتنق الآشوريون المسيحية منذ البداية عند تأسيس الكنيسة الأرثوذكسية، حيث يعتقد العلماء أن اللغة التي كانت سائدةً في عصر المسيح هي اللغة الآرامية. وبعد انتشار الدين الإسلامي بشكلٍ واسعٍ في تلك المناطق تراجعت قيمة آشور بشكلٍ كبيرٍ، إلا أن العديد من السكان قد احتفظوا بلغتهم ودينهم المسيحي.

ويُقدر الآن عدد الآشوريين حول العالم بحوالي 3 ملايين شخصٍ، متوزعين بين العراق وسوريا وتركيا وإيران، كما ينتشرون في حوالي 26 دولة حول العالم، وقد هاجر الكثير منهم بسبب المجازر العثمانية التي حصلت بحقهم في بدايات القرن العشرين، كما تعرض الآشوريين للمجازر والاضطهاد والتهجير كانت آخرها على يد الحكومة العراقية.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "من هم الآشوريون ومن أين ينحدرون وما الدور الذي لعبوه في التاريخ"؟